19 May 2020 - 22:06
رمز الخبر: 456235
پ
أبو شريف:
قال ممثل حركة الجهاد الاسلامي ناصر ابو شريف في كلمة له خلال مؤتمر القدس الشريف الدولي ان العلاقة التي تربط المشروع الغربي بالصهيوني هي ابقاء الامة الاسلامية في حالة ضعف وضرب وحدتها وعدم السماح للمسلمين بالنهوض مرة أخرى وذلك عبر تقوية الكيان الغاصب أكثر.

وتحدث أبوشريف خلال كلمته عن أن المشروع الصهيوني تم بناؤه من قبل الدول الكبرى وعلى رأسها بريطانيا التي اعطت وعد بلفور لليهود، مضيفا ان هناك اسباب كثيرة كانت وراء الوعد أهمها التخلص من المسألة اليهودية اضافة لدوفع تجارية واقتصادية.

وأضاف ممثل الجهاد الاسلامي ان المسألة الدينية كانت حاضرة بقوة خلال تأسيس كيان الاحتلال وأن وزير الخارجية البريطاني كان يتبع المدرسة المسيحية الانجيلية الصهيونية التي تسعى لبناء الهيكل في القدس ،مؤكدا أيضا على أن وزير الخارجية الاميركي مارك بومبيو ينتمي الى هذه المدرسة ويدعم الكيان الصهيوني اكثر من الصهاينة انفسهم لذا قام بدعم صفقة ترامب للاسراع ببناء الهيكل المزعوم ،وأن اعطاء القدس للكيان الصهيوني يأتي ضمن هذا السياق.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر تعلیقا