01 August 2020 - 14:02
رمز الخبر: 456571
پ
رئيس جمعية "قولنا والعمل":
الشيخ أحمد القطان: أن هذه الصفقة ولدت ميتة لأن شعب فلسطين وحرکات المقاومة في فلسطين لم ترضی بمرور هذه الصفقة وبنجاحها وببقائها و إن شاء الله تعالی سيحررون کل فلسطين من النهر الی البحر.
أکد رئيس جمعية "قولنا والعمل" ​الشيخ أحمد القطان​ في حوار خاص مع مراسل وکالة رسا للأنباء، في بيان له حول صفقة القرن: لا شک ان هذا الاقتراح من الإدارة الامريکية هو من أجل ارضاء ربيبتها اسرائيل الصهاينة المعتدين الذين يغتصبون أرض فلسطين المحتلة وطبعا يهودونها ويعملون للإستيلاء علی کل فلسطين من النهر الی البحر ولکن نحن نقول أن هذه الصفقة ولدت ميتة لأن شعب فلسطين وحرکات المقاومة في فلسطين لم ترضی بمرور هذه الصفقة وبنجاحها و ببقائها و إن شاء الله تعالی سيحررون کل فلسطين من النهر الی البحر.
أضاف سماحة الشيخ احمد القطان: نحن لانعول علی الدول العربية الرجعية و التي للأسف الشديد تطبع مع الصهيوني وهي التي وافقت علی هذه الصفقة مع رئيس ترامب؛ ولکن نقول الدول بمعنی الحکام لهذه الدول الطواغيت المتآمرين علی دينهم و علی قضيتهم المرکزية التي ينبغي ان تکون قضية فلسطين و المتآمرين علی شعوبهم، هولاء لم ولن ينجحوا بتطبيق هذه القرارات  و انما بخنوعهم و خضوعهم سيلفظهم التاريخ و ستلعنهم الشعوب الحية.
وفي السياق ذاته، أعلنت مشيرا الی اقتراح ايران لحل الأزمة: نعتبر أن الجمهورية الاسلامية تسعی بکل ما تسطيع من الجهود المضنية من أجل وجود حلول حول أي صراع موجود في العالم و في المنطقة تهديدا و نحن نعتبر أن الجمهورية الاسلامية تسعی من أجل الوحدة فيما بين المسلمين وتدعم کل حرکات المقاومة لاسيما في فلسطين وأن البوصلة عند قيادة وشعب الجمهورية الاسلامية الايرانية هي فلسطين.
واستمر سماحته قائلا: أن صفقة القرن لو قدّر لها أن تنجح ستکون لها آثار سيئة وسلبية علی العالم العربي و الاسلامي و هي إنهاء للقضية الفلسطينية وطمس هذه الهوية التي نفخر بها وفقدان حق العودة للإخوة اللاجئين الفلسطينين في کل العالم.
وتابع سماحته: الیوم ترامب يتخبط بأمريکا و إدارته تعاني ماتعانيه ومن الآن حتی الإنتخابات القادمة لابد لهذا الطاغية ترامب أن يسعی بکل جهد من أجل تطبيق صفقة القرن لعله يحقق بعض الانجازات ولکن مسيرته کلها فشل فوق فشل فلن يستطيع أن يحقق شيئا.
ختم رئيس جمعية "قولنا والعمل" کلامه ببيان له حول دور السيد الخامنئي والسيد حسن نصرالله وقال: أن سماحة القائد الامام السيد علي الخامنئي و سماحة السيد حسن نصرالله يسعون بکل ما لديهم من مقدرات وجهود من أجل منع مرور هذه الصفقة المضلة للعرب وللمسلمين و لن تسطيع إن شاء الله أن تحقق هذه الصفقة ما تبغيه ولن يسطيع من قام بابرام هذه الصفقة والسعي لتنفيذها أن يحقق مآربه طالما هناک محور المقاومة و طالما هناک قيادات مقاومة و ممانعة کقيادة الجمهورية الإسلامية الإيرانية وکسماحة السيد حسن نصرالله وکل حرکات المقاومة في فلسطين و في غيرها.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة