02 November 2009 - 15:49
رمز الخبر: 1020
پ
عمید الجامعة لدى لقائه بالسفیر العراقی فی طهران:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال سماحة الشیخ أعرافی لدى لقائه بالسفیر العراقی فی طهران: تم إقرار 159 قسم فی جامعة المصطفى العالمیة، ولدینا بالفعل ثمانین قسماً وتخصصاً فاعلاً.
جامعة المصطفى العالمیة تضم عشرین ألف طالب فی أکثر من ثمانین قسم وتخصص <BR>
أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء، نقلاً عن العلاقات العامة فی جامعة المصطفى العالمیة، أن سماحة الشیخ علی رضا أعرافی، عمید جامعة المصطفة العالمیة، التقى صباح الیوم بالسید عبد المجید الشیخ، السفیر العراقی فی طهران، وشدد سماحته خلال اللقاء على ضرورة تعزیز التعاون العلمی وتمتین العلاقات بین البلدین، مضیفاً: أکثر من عشرین ألف طالب علم یدرسون الیوم فی جامعة المصطفى العالمیة، أحد عشر ألف منهم یتواجدون فی إیران، والباقون یرتبطون بالجامعة من بلدانهم.
وأشار سماحته الى وجود أکثر من أربعین مؤسسة وکلیة تابعة لجامعة المصطفى فی إیران، متابعاً: للجامعة زهاء مائتی مؤسسة ومکتب خارج حدود الجمهوریة الإسلامیة، ولها ارتباط وثیق بأکثر من مائتی مؤسسة تعلیمیة أخرى.
وطالب سماحة الشیخ أعرافی بتبادل التجارب مع العراق، مبدیاً: تم إقرار 159 قسم فی جامعة المصطفى العالمیة، ولدینا بالفعل ثمانین قسماً وتخصصاً فاعلاً.
ولفت سماحته الى أن الأقسام المذکورة تشتمل على أقسام فقهیة وفلسفیة وکلامیة وعقلیة وعلوم اجتماعیة وعلوم إنسانیة، مضیفاً: لنا اهتمامات أیضاً بتدریس الأدیان والمذاهب وتطبیق آرائهم على کافة المستویات.
الى ذلک، أعرب السفیر العراقی فی طهران عن ارتیاحه من السفر الى مدینتی مشهد وقم المقدسة والتعرف عن کثب على أقسام الجامعة، مبدیاً انبهاره بالمکتسبات العظیمة لهذه المؤسسة العلمیة، مشدداً على أنها من جملة المکتسبات العظیمة للثورة الإسلامیة فی إیران، التی جاءت على یدی الإمام الخمینی (قدس سره)، معرباً عن أمله فی أن تشهد الجامعة مزیداً من التطور والتقدم والإزدهار فی المستقبل القریب.
وفی ختام هذا اللقاء، اطلع السفیر المذکور والوفد المرافق له، بمعیة المسؤولین فی الجامعة، على مجمع الإمام الخمینی التعلیمی، وجامعة المصطفى الإفتراضیة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.