11 November 2009 - 12:59
رمز الخبر: 1092
پ
رسا/تقریر إخباری- وسط جدل بین نواب شیعة وسلفیین، أصدر مجلس النواب البحرینی بیانا تضامنیا مع السعودیة، امتنعت من التصویت علیه کتلة "الوفاق".
البحرین: "الوفاق" تمتنع عن التصویت على بیان تضامن مع السعودیة
امتنعت کتلة "الوفاق" البرلمانیة فی البحرین(معارضة) عن التصویت على قرار إصدار بیان تضامنی مع السعودیة فی الحرب الدائرة مع جماعة الحوثیین فی الیمن، معللة ذلک بعدم رغبتها فی التدخل بالشؤون الخارجیة.
فی حین وافق بقیة النواب على إصدار البیان وإعلان تضامنهم مع کل ما تقوم به السعودیة من رد على الحوثیین، الذین وصفهم البیان إیاه بـ(بعض المسلحین الخارجین عن القانون).
وکان نواب الوفاق قد طالبوا بسحب المقترح، إلا أن البرلمان أصدر البیان فی النهایة وسط جدل بین النواب الشیعة والسلفیین فی البرلمان. وأکد المجلس فی بیانه ''دعمه التام والمطلق بوقوفه إلى جانب المملکة العربیة السعودیة ..".
وللإشارة فقد تأسست جمعیة الوفاق الوطنی الإسلامیة بتاریخ 7 نوفمبر 2001م، ویرأس أمانتها العامة کما کتلتها النیابیة الشیخ علی سلمان. وورد فی نظام الجمعیة الداخلی أن الجمعیة تعمل "من أجل بناء وطن عصری، تکون فیه السیادة للشعب بوصفه مصدر السلطات جمیعا، وتتوافر فیه المشارکة الشعبیة فی صنع القرار، ویحقق مبادئ الحریة والعدالة والمساواة فی ضوء الرؤیة الإسلامیة".
وشارکت جمعیة الوفاق فی انتخابات2006 وفازت بـ17 مقعدا، وتعد الکتلة الأکبر والأقوى فی المجلس المنتخب.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.