17 November 2009 - 16:44
رمز الخبر: 1143
پ
مندوب أهل السنة فی مجلس الشورى الإسلامی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال مندوب تشابهار ونیکشهر فی مجلس الشورى الإسلامی: أهل السنة یشجبون کذلک الجرائم الأخیرة ضد المسلمین الأبریاء فی الیمن.
أهل السنة أیضاً یشجبون الجرائم المرتکبة بحق المسلمین الأبریاء فی الیمن<BR>
فی تصریح أدلى به الى مراسل وکالة رسا للأنباء، قال السید یعقوب جدغال، مندوب أهل السنة فی مجلس الشورى الإسلامی عن مدن تشابهار وکنارک ونیکشهر، مُدیناً قتل المسلمین الیمنیین: إن قلوب أهل السنة أیضاً تعتصر ألماً على ما یجری فی الیمن؛ لذا فهم یشجبون بشدة الجرائم التی ارتکبت وترتکب فی هذه الدولة المسلمة.
وأضاف قائلاً: انطلاقاً من کونی مندوباً لأهالی هذه المناطق، والمتحدث باسم شریحة واسعة من المجتمع الإیرانی، فإننی أطالب المجتمع الدولی ومنظمة المؤتمر الإسلامی أن تتدخل فی أحداث الیمن المؤلمة بأسرع ما یمکن، وأن لا تتأخر عن الإضطلاع بمسؤولیاتها الجسیمة، کما حصل فی أحداث غزة سابقاً.
وتابع السید جدغال: لیس أهل السنة لوحدهم، بل الأمة الإسلامیة بأسرها، وجمیع الأحرار فی العالم، یجب علیهم الوقوف بوجه هذه الجرائم المنکرة، وأن یبدوا رد فعل مناسب فی هذا الصدد.
وأردف: لا شک فی إمکان تشخیص رؤوس الفتنة ومعرفة الدور الکبیر الذی یلعبه الإستکبار العالمی فی هذا الخصوص؛ ومن هنا، فنحن مع سائر المسؤولین فی الجمهوریة الإسلامیة وجمیع الأحرار فی العالم، نطالب الأمة الإسلامیة بالمسارعة الى إحباط هذه المؤامرة التی تستهدف وحدة المسلمین بالدرجة الأساس.
وفی الختام، قال: العدو یعمد دائماً الى إشعال فتیل الأزمات بین المسلمین، ونحن من یجب علینا المبادرة فی الوقت المناسب الى تعزیز الوحدة وتعمیق اللحمة؛ للحیلولة دون بلوغ العدو أهدافه الرامیة الى التفرقة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.