21 November 2009 - 08:14
رمز الخبر: 1167
پ
جدید الکتب والإصدارات الحوزویة..
رسا/اصدرات ـ صدر عن دار آستان قدس رضوی للنشر کتاب: "أضواء على خطبة فدک" بقلم فاطمه خاموشی.
"أضواء على خطبة فدک"<BR>
أعلن مراسل وکالة رسا للأنباء عن صدور کتاب "أضواء على خطبة فدک" بقلم فاطمة خاموشی (طاهایی).
یتکون هذا الکتاب من مقدمة وأربعة أبواب، وهو یشتمل على سلسلة دروس الأستاذة فاطمة خاموشی.
إنّ هذا الکتاب یتکون من: المقدمة، البحوث التوحیدیة وبیان فلسفة الوجود، توحید الله حقیقة الوجود، الرسول (ص) والعترة معقل الوحی، فلسفة الأحکام الإلهیة والاستدلال على الأحقیة.
أما المقدمة فتشتمل على بعض المواضیع مثل: مراحل نهضة فاطمة (ع)، الأسالیب العاطفیة، الصدامات اللیلیة، احتجاجات علی (ع)، کیفیة دخول فاطمة (ع) للمسجد، النص الکامل لخطبة فدک.
کما یتضمن قسم البحوث التوحیدیة وبیان فلسفة الوجود بعض المواضیع من قبیل: الشکر والثناء الإلهی، الله حقیقة الوجود وفلسفة الخلق.
وبحثت فی الباب الثانی من هذا الکتاب بعض المواضیع مثل: ظهور الرسول (ص) وخصائص المجتمع فی ذلک الزمان، العترة والقرآن المحافظان على الدین، کما تناول هذا القسم مطالب تختص بفلسفة بعثة النبی محمد (ص)، وبرکات وجوده، والقرآن والعترة ودیعة الرسول (ص)، ومصیبة وفاة الرسول (ص).
وتناول الباب الثالث فلسفة الأحکام الإلهیة، وحکمة العبادات فی رأی فاطمة (ع)، وتقالید الحیاة الاجتماعیة، وموضوع بعنوان من الرذیلة إلى الفضیلة، کما اشتمل هذا الباب على موضوع الإیمان مزیل الشرک، وفلسفة العبادات، وثمرة الامتثال للإمامة، والعدالة فی المعاملات، ومنع شرب الخمر، ومطالب أخرى.
واشتمل الباب الرابع من الکتاب على تعریف أهل بیت الرسالة، وموضوع السقیفة حضن الفتنة، وفدک، ونهضة أصحاب الرسول، کما تعرض هذا الباب لموضوع القرآن وقانون الإرث، والاستعانة بالأنصار، وعظمة الأنصار، وإشارة إلى حروب الأنصار السابقة.
وتجدر الإشارة إلى أنّ مؤلفة کتاب "أضواء على خطبة فدک" قامت بسرد بسیط ومختصر لأشهر خطبة للزهراء (ع)، فبعد أن ذکرت البحوث التوحیدیة ودور النبوة والعترة فی الحفاظ على الوحی، قامت ببیان مختصر لفروع الدین وفلسفة الأحکام، ومن أجل الدفاع عن ساحة الولایة قامت بعد ذلک بتوبیخ جمیع الأشخاص الذین لم یحافظوا على حقوق أهل بیت العصمة والطهارة.
ومن أجل إثبات أحقیة مطالبها استدلت المؤلفة بالآیات والسیرة النبویة، کما تعرضت بشکل واعی ومستدل للأمراض الاجتماعیة التی أصابت المجتمع، الذی تقاعس بعد رحلة الرسول الأعظم (ص)، وضیع حقوق أهل بیت النبوة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.