26 November 2009 - 19:28
رمز الخبر: 1214
پ
رسا/تقریر إخباری- من المقرر أن تخلی السلطات الأمنیة المصریة بمناسبة عید الأضحى المبارک؛ سبیل مجموعة من الشیعة على رأسهم الشیخ حسن شحاتة،
السلطات المصریة تقرر إطلاق سراح الشیخ شحاتة
من المقرر أن تفرج السلطات المصریة عن الشیخ حسن شحاتة، أحد شیوخ الشیعة فی مصر، وذلک لمناسبة عید الأضحى الذی یحل غدا الجمعة فی مصر ، ویأتی الإفراج عن شحاتة فی إطار الإفراج عن 11 من المواطنین الشیعة کانوا قد اعتقلوا فی فترة سابقة من العام الجاری على خلفیة عقدهم اجتماعات خاصة.
وکانت السلطات المصریة قد اعتقلت الشیخ شحاتة فی مطار القاهرة عند رجوعه من الخارج فی حزیران/یونیو الماضی.
والشیخ شحاتة من موالید عام 1946 بمحافظة الشرقیة و هو أزهری خریج معهد القراءات وحاصل على ماجستیر فی علوم القرآن.
دعا فی خطبه -قبل عزله- لأهل البیت (ع) و عرف الناس بمکانتهم وفضلهم وهاجم أعداءهم من الوهابیة خاصة الذین یقول عنهم بأنهم "شوهوا صورة الإسلام وبنوا فکرهم على باطل حتى أنهم لا یعترفون بأحد من الأئمة سوى ابن تیمیة وهم یقدسونه أکثر من رسول الله (ص)، والعلم والتاریخ یقولان إن ابن تیمیة مشکوک فی ایمانه لأنه یقول أن الله له جسم محدد وله أعضاء ویجلس على العرش ویسمع له أطیطᴉ
أما عن استبصاره فیقول:"فی الفترة من عام 1994 م إلى 1996 م مررت برحلة بحث مضنیة انکشف لی الحق فی آخرها وتمسکت بحبل الله المتین وصراطه المستقیم بولایة أهل البیت (ع)، فبدأت فی إعلانها فی کل مکان وقصدت بذلک أداء وظیفتی فی تعریف المسلمین بالواقع والحقیقة التی أخفیت لقرون طویلة.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.