03 December 2009 - 15:50
رمز الخبر: 1259
پ
مدیر عام دائرة الإعلام الإسلامی فی جیلان:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال مدیر دائرة الإعلام الإسلامی فی جیلان: إن واقعة الغدیر تتلألأ فی عنان التاریخ الإسلامی الحافل.
لا بد من تعزیز ثقافة الغدیر کونها الثقافة الأفضل فی المجتمع<BR>
أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء من رشت، شمالی إیران، أن سماحة الشیخ جمال یاری، مدیر عام دائرة الإعلام الإسلامی فی جیلان، قال لدى استقباله أساتذة فی الحوار الدینی: إن ما حدث فی غدیر خم لأمر عظیم، حیث تم تحدید مصیر البشریة على ید النبی الکریم (ص)؛ ومن هنا، فواقعة الغدیر حقاً کالدرة الثمینة التی تتلألأ فی عنان التاریخ الإسلامی الحافل.
وأضاف سماحته قائلاً: لا یمکن بوجه من الوجوه إنکار هذه الحادثة العظیمة، حی اعترف بها وصححها الفریقین، وذکروها بالتفاصیل فی کتبهم ومراجعهم.
وتابع: على المسؤولین فی القطاع الثقافی أن یبذلوا ما بوسعهم لتعزیز ثقافة الغدیر وتأصیلها؛ کونها تمثل الثقافة الأفضل فی المجتمع؛ لذا یتعین بیان کل جزئیاتها وزوایاها وأبعادها المختلفة الى أفراد المجتمع.
ولفت سماحة الشیخ یاری الى أنه یجب على المبلغین والدعاة الإهتمام بمسألة الغدیر والولایة فی عشرة الغدیر أکثر من غیرها، مردفاً: یعتبر أسبوع الولایة فرصة مواتیة لتسلیط الضوء على مکانة الولایة والقیادة فی المنظومة الإسلامیة.
وشدد سماحته على ضرورة منح بعد عالمی لقضیة الغدیر، مصرحاً: قضیة الغدیر ومسألة الإمامة والولایة بحاجة الى الطرح الى شعوب العالم المختلفة أیضاً.
وأشار سماحته الى أن المجتمع الیوم بحاجة أکثر من أی وقت مضى الى ثقافة الغدیر، منوهاً: لا بد من العمل على تأصیل هذه الثقافة فی المجتمع الشیعی.
وأوضح سماحته أنه بالتزامن مع هذ المناسبة العطرة، ستقام حوارات دینیة مختلفة، وتعقد ندوات عدیدة تحت عنوان الولایة، مشیراً: یتوجب على المبلغین توخی الدقة فی التأسیس لهذه الواقعة التاریخیة فی صفوف الشریحة الشابة وطلاب المدارس على وجه الخصوص.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.