09 December 2009 - 19:51
رمز الخبر: 1303
پ
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- عقد فی قم المقدسة مهرجان لدعم الشعب الیمنی المسلم تجاه الحملات السعودیة.
إقامة مهرجان دولی فی قم لدعم المسلمین فی الیمن والتندید بالهجمات علیهم<BR>
أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء عن عقد مهرجان لدعم الیمن، فی قاعة اجتماعات مدرسة الإمام الخمینی (قدس سره)، برعایة جامعة المصطفى العالمیة، حیث حضره حشد غفیر من طلبة وأساتذة الجامعة. وأعرب فیه عدد من العلماء وأهل الرأی فی کلمات بالمناسبة عن شجبهم لقتل الأبریاء من الشعب الیمنی الأعزل، على ید الجیش الیمنی والقوات السعودیة.
وفی کلمة لسماحة الشیخ محمد حسین، من السعودیة، أدان الصمت الدولی ودعاة الدفاع عن حقوق الإنسان إزاء الجرائم التی ترتکب بحق اشعب الیمنی المسلم، کما لاذت بالصمت حیال ما جرى فی لبنان وغزة.
وشدد سماحته على لزوم التعرف على حقیقة النظام السعودی، مردفاً: لا یمکن تبریر هذ الجرائم البشعة التی قام بها کل من الجیش الیمنی بحق أبناء شعبه، والقوات السعودیة أیضاًَ.
ولفت سماحته عالى أن تدخل السعودیة فی شن حملات على الحوثیین فی الیمن جاء لأهداف معینة، قائلاً: لقد أسست السعودیة مراکز لتدریس الوهابیة فی شتى بقاع العالم، تحت غطاء الإسلام، وارتکبت فی ضوء ذلک جرائم بشعة.
وأشاد سماحة الشیخ باستقلال الجمهوریة الإسلامیة وعدم تبعیتها للحکومات الإستکباریة، مردفاً: لم تسلم إیران أیضاً من بعض الحملات الإرهابیة التی أودت بحیاة کثیر من الأبریاء، کما حدث فی سیستان وبلوشستان مؤخراً.
وشدد سماحته على أن النصر حلیف المستضعفین فی الیمن، مصرحاً: لا شک فی اندحار السعودیة فی الیمن.
الى ذلک، تحدث فی المهرجان الدکتور السید علی الموسوی، عضو الهیئة العلمیة فی جامعة الأدیان والمذاهب، حول الخلفیة التاریخیة لوجودج التشیع فی الیمن، وعن مذهب الزیدیة الموجود فی هذه الدولة فی الوقت الراهن، وعن جماعة الحوثی.
یشار الى أن المشارکین فی المهرجان أصدروا فی الختام بیاناً نندوا فیه بالجرائم النکراء المرتکبة ضد الشعب الیمنی.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.