19 December 2009 - 16:07
رمز الخبر: 1376
پ
إمام جمعة سراب:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال إمام جمعة سراب: کان الإمام الخمینی (قده) سیاسیاً بارعاً، بل کان یعدّ عارفاً حقیقیاً أیضاً.
کان الإمام الراحل عارفاً حقیقیاً، فضلاً عن کونه سیاسیاً بارعاً<BR>
أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء من سراب أن سماحة الشیخ أمیر رشتبری، إمام جمعة سراب، قال: یستقبل المؤمنون شهر محرم فی هذا العام، وهو مفجوعون بهتک حرمة الإمام الخمینی الراحل (قده).
وأضاف سماحته خلال کلمة له فی اجتماع المجلس البلدی فی هذه المنطقة، قائلاً: أساس النظام إسلامی وهویة الثورة إسلامیة أیضاً؛ وعلى هذا الأساس، فإن الإساءة الى هذا الإمام الهمام بمثابة إساءة الى الهویة الثوریة للشعب الإیرانی. ولا یعلم هؤلاء الأغبیاء بأنهم قد جنوا على أنفسهم بهذا العمل القبیح، وأثاروا الحزن والأسى فی قلوب المحبین للسید الإمام.
ومضى سماحته قائلاً: شهد التاریخ الإسلامی عموماً ظهور شخصیات کبیرة، استطاعت أن تغیر مسار التاریخ، ولا شک فی أن الإمام الخمینی (قده) أحد هؤلاء العظماء والمتمیزین. ومن أبرز السمات التی عُرف بها الإمام هی الخدمة المخلصة للناس، واللافت أنه اشتهر بهذه الصفة وهو قائد لثورة تاریخیة غیرت مجرى التاریخ.
وصرح سماحته قائلاً: کان الإمام الخمینی (قدس سره) سیاسیاً بارعاً، فضلاً عن کونه عارفاً حقیقاً، بل هو فی الحقیقة أکبر بکثیر من الشخصیات التی طُرحت على المستوى العالمی.
الى ذلک، ندد السید محمد رضا بیرامی، قائم مقام المدینة، فی کلمة له فی الإجتماع بالإساءة الى إمام الأمة، قائلاًَ: ولایة الفقیه هی الخیمة والعمود الأساسی للثورة الإسلامیة، ولا ریب فی أن التعدی علی مقام الولی السامی مدان من الجمیع، حتى من أحرار العالم، فضلاً عن متدینیهم/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.