25 December 2009 - 10:31
رمز الخبر: 1405
پ
آیة الله مجتهد شبستری، عضو مجلس الخبراء:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال إمام جمعة تبریز: لا بد من تنقیة مراسم العزاء وتشذیبها من الخرافات بشکل مدروس وفنی لئلا تتسبب بتداعیات خطیرة.
یجب إزالة الخرافات من مراسم العزاء بصورة فنیة ومدروسة<BR>
أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء من تبریز، شمالی إیران، أن آیة الله محسن مجتهد شبستری، ممثل الولی الفقیه فی أذربیجان الشرقیة، قال: فی الوقت الذی ینبغی توسیع رقعة العزاء الحسینی والترویج لحرکة سید الشهداء (ع)، لا بد من التحرک للقضاء على بعض الخرافات الموجودة.
وشدد سماحته خلال کلمة له فی اجتماع المجلس الثقافی فی المحافظة على لزوم التمسک بالسنن الأصیلة فی العزاء فی شهر محرم، وقال: لا بد من تنقیة مراسم العزاء من الخرافات وتشذیبها من الإنحرافات بشکل مدروس وفنی لئلا تتسبب بتداعیات خطیرة.
وأشار سماحته الى توجیهات قائد الثورة الإسلامیة بصدد القضاء على الخرافات وحذفها من مراسم العزاء الحسینی، مردفاً: یجب على جمیع المسؤولین بذل قصارى جهدهم من أجل وضع مسیرة العزاء الحسینی فی طریقها الصحیح؛ ولذا لا یجب الإکتفاء بمواجهة الخرافات بل ینبغی الإشارة الى کافة الشوائب ومحاولة تصحیحها.
وشدد سماحته على أن مراسم العزاء الحسینی یعد ثروة ضخمة للمسلمین، متابعاً: العزاء على أبی عبد الله الحسین (ع) من أبرز مصادیق الثقافة العامة للشیعة فی العالم عموماً وإیران خصوصاً، فالشباب الیوم یبحث عن أهداف قیام الإمام الحسین (ع) وثورته فی کربلاء، فعلى الرثاة والخطباء تضمین أشعارهم وخطبهم الدینیة لهذه الأمور، من أجل التثقیف والتوعیة المفیدة.
وأضاف سماحته: یجب على قراء الأشعار والرثاة الإلتفات الى مضامین الشعر الدینی الذی یلقونه، فیجب أن یکون منسجماً مع شأن الإمام وأهل البیت (ع).
وأخیراً، قال سماحته: منع الوقوع فی الإنحرافات والخرافات فی مراسم العزاء على أهل البیت (ع) هو ما یستفاد من الأشعار ذات المغزى والموثقة/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.