18 February 2010 - 15:14
رمز الخبر: 1723
پ
انتهاك حرمة المقبرة الاسلامية بالقدس:
رسا / أخبار العالم الإسلامي- استنكرت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث، قيام يهود متطرفين بانتهاك حرمة مقبرة مأمن الله بالقدس وحرمة المدفونين فيها من خلال تدنيسها وشرب الخمر فيها
صهاينة يشربون الخمر ويدنسون مقبرة إسلامية بالقدس


نشرت مؤسسة الأقصى صورا على موقعها الإلكتروني تظهر انتهاكات اليهود للمقبرة التي قالت: إنها تحوي قبورا لصحابة النبي الأكرم محمد صلى الله عليه وآله وسلم.

ونددت المؤسسة في بيان لها:"بقيام جهات يهودية بشرب الخمر وممارسة الفاحشة داخل مقبرة مأمن الله في القدس".
وأضافت المؤسسة قولها:"إن مسؤوليها صعقوا خلال زيارة ميدانية للمقبرة بوجود عدد من زجاجات الخمر ملقاة على بعض القبور".
وأوضح البيان أن مسئولي المؤسسة:وجدوا مخلفات تدل على ممارستهم للرذيلة بالمقبرة، التي استولى الكيان الصهيوني على جزء واسع منها العام الماضي وأقام عليها حديقة عامة.

وحمل رئيس المؤسسة زكي إغبارية:حكومة العدو الصهيوني،مسؤولية هذه الجريمة وهذا الانتهاك الفظ لحرمة المقبرة التي دفن فيها عدد كبير من الصحابة والعلماء والفقهاء والشهداء على مر مئات السنين.

وقال رئيس المؤسسة في البيان:"نحمل المؤسسة الإسرائيلية لما تتعرض له المقبرة من انتهاكات أخرى مثل السماح ببناء ما يسمى متحف التسامح على الجزء المتبقي من مقبرة مأمن الله، في وقت نُحرم وتوضع العراقيل أمامنا لحفظ حرمتها".

وتقدم الأسبوع الماضي مركز الحقوق الدستورية بنيويورك،وهو مركز يمثل 15 عائلة من أقدم العائلات المقدسية:"بالتماس للأمم المتحدة لاتخاذ إجراءات عاجلة بشأن انتهاكات حقوق الإنسان التي يرتكبها الكيان الصهيوني بتدنيسه لمقبرة مأمن الله الإسلامية المقدسية".

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.