19 February 2010 - 12:20
رمز الخبر: 1728
پ
آیة الله جوادی آملی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة – قال آیة الله جوادی آملی: وفقاً لقول النبی الکریم (ص)، تعتبر مسألة أعانة المظلوم فی شتى بقاع العالم أمراً لازماً.
الأخلاق الإسلامیة مبرهنة ومستدلة ولیس بالعلمانیة<BR>

أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن المحاضرة الأخلاقیة الأسبوعیة التی یلقیها سماحة آیة الله الشیخ عبد الله جوادی آملی، الأستاذ اللامع فی حوزة قم العلمیة، أقیمت یوم أمس الخمیس، بحضور عدد کبیر من الباحثین وطلاب العلوم الدینیة.

فی هذه المحاضرة، قال سماحة الشیخ مشیراً الى الخطبة 221 لأمیر المؤمنین (ع) من کتاب نهج البلاغة: إذا ما قرئت هذه الخطبة فی حشد من الخبراء، لوجب علیهم السجود شکراً لله تعالى.

ولفت سماحته الى أن البرزخ من أهم العوامل التربویة، متابعاً: إن جمیع أنواع الغفلة التی توجب انحراف البعض عن الصراط القویم، وتصد الناس عن السیر فی الحرکة الصحیحة، إنما تنهل من البرزخ.

وأشار مفسر القرآن الکریم الى أن البرزخ لاتسوده الضوابط السائدة فی التجارة وعلاقات تأمین حاجات الابن من قبل الأب مثلاً، مضیفاً: کما أن المسافر لا یتحرک الى مکان من دون توفیر الزاد اللازم، یجب على الإنسان أیضاً تأمین احتیاجات البرزخ ومتطلباته.

ومضى سماحته قائلاً: فی البرزخ ینشغل کل شخص بنفسه، فتزول فیه العلاقات وینعدم فیه التزاور، ولا یعرف أحد أحداً، ولیس بوسع أحد حل مشکلة غیره.

وشدد سیماحته على أن البعض فی هذه الحیاة الدنیا یفکر بشکل فردی ومنغلق ولا یهمه سوى نفسه، مبیناً: هکذا أفراد یردون جهنم کنتیجة لهذا الفکر المریض؛ إذ أن جهنم عصارة هذا الفکر القائم على الفردیة.

وفی جانب آخر من کلامه، أشار سماحة الشیخ الى أن للعلم موضوعاً ومبادیء ومبانی، مضیفاً: العلم إما إسلامیاً وإما أنه عین الکفر، ولیس لدینا علم علمانی وفاقد للقابلیبة.

وأوضح سماحته بأنه حینما یثبت بأن نظام الخلقة معلول لخالق، تصبح جیمع العلوم إلهیة، مردفاً: العلوم الطبیعیة والریاضیة من ضمن علوم الخلقة.

وأشار سماحته بأن الأخلاق الجاهلیة کانت تبتنی على الخیالات والأخلاق الإسلامیة قائمة على العقل، قائلاً: الأخلاق الإسلامیة مبرهنة ومستدلة ولیس بالعلمانیة.

وانتقد سماحته شعار "لا غزة ولا لبنان" الذی طرحه البعض، وقال: وفقاً لقول النبی الکریم (ص)، تعتبر مسألة أعانة المظلوم فی شتى بقاع العالم أمراً لازماً، ولا فرق فی ذلک بین کون المظلوم إیرانیاً أو غیر إیرانی.

وأردف: إن مساعدة أبناء القبیلة والوطن والأقارب فقط من الأخلاق الجاهلیة/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.