28 February 2010 - 00:04
رمز الخبر: 1835
پ
آیة الله علوی جرجانی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة – قال آیة الله علوی جرجانی: یجب علینا تثمین نعمة الثورة الإسلامیة وولایة الفقیه، والسعی لکسب رضا إمام العصر (عج).
یجب الحفاظ على قیدی الاسلامیة والجمهوریة فی النظام الحاکم فی إیران<BR>

أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن المرجع الدینی سماحة آیة الله السید محمد علی علوی جرجانی، قال مشیراً الى تأکید الإمام الراحل على قید إسلامیة النظام وجمهوریته: کما أکد مؤسس الثورة الإسلامیة فی إیران، یجب الحفاظ على قیدی الإسلامیة والجمهوریة فی النظام الحاکم فی إیران.

ولفت سماحته، خلال استقباله لحشد من حرس الثورة الإسلامیة المشارکین فی معسکر البصیرة المقام فی قم، الى لزوم تطبیق هذین القیدین فی المجالات الاجتماعیة، مردفاً: یجب اقتران هذین القیدین ببعضهما البعض؛ إذ لا طائل من الشعارات التی یروم العدو الاستعاضة بها عن الجمهوریة والاسلامیة.

وفی جانب آخر من حدیثه، أشار سماحته الى روایة عن النبی الکریم (ص)، وقال: إذا ما أردنا إصلاح عوام الناس، لا بد لنا أولاً من إصلاح الخواص.

ومضى سماحة الأستاذ فی الحوزة العلمیة فی قم قائلاً: متى ما عمل الخواص بإرشادات وتوجیهات الأئمة الأطهار (ع)، یمکن حینئذ توقع عمل المجتمع بها أیضاً؛ وإلا لیس من الصحیح انتظار أکثر من ذلک من المجتمع.

وشدد سماحته على ضرورة عمل مختلف شرائح المجتمع بمسؤولیاتها وواجباتها الثوریة، قائلاً: : یجب علینا تثمین نعمة الثورة الإسلامیة وولایة الفقیه، والسعی لکسب رضا إمام العصر (عج).

وسرد سماحته عدداً من الآیات القرآنیة والرویات بشأن طبیعة تعاطی الانسان مع أفراد المجتمع، مضیفاً: من جملة الأمور التی ینبغی الالتفات إلیها خدمة الآخرین، وتلقیهم بوجه طلق، والسعی لحل مشاکل الناس وقضاء حوائج الفقراء، وإظهار حسن الخلق على کل حال.

وصرح سماحته قائلاً: لو فتح الانسان نافذة إحسانه الى الآخرین، وأعرب عن استعداده لخدمة الناس، یکون عندئذ قد اختار أفضل سبل العبادة.

وأخیراً، قال سماحته: یجب على الانسان أن یحافظ دائماً على حالة الاستغناء والتعفف، وینتهج فی سیرته عدم إظهار الحاجة الى الآخرین، وإن لم تکن لدیه ثروة ومال/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.