07 March 2010 - 23:03
رمز الخبر: 1915
پ
شیخ الاسلام إمام إدریس قدوس:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة – أشار شیخ السلام امام إدریس قدوس الى المقاصد السیاسیة التی تقف وراء الانقسامات الموجودة فی العالم الاسلامی، مؤکداً على أن مصیر سیاسة التفرقة للعدو هو الفشل الذریع.
إن مصیر سیاسة التفرقة التی ینتهجها العدو هو الفشل الذریع<BR>

فی تصریح أدلى به الى مراسل وکالة رسا للأنباء، شدد شیخ الاسلام إمام إدریس قدوس، العالم البارز من دولة ساحل العاج، على ضرورة توسیع رقعة الحوار بین المذاهب الإسلامیة، بغیة التقریب بین مختلف الطوائف والفرق الإسلامیة فی العالم الاسلامی، فی إطار مواجهة الفتنة التی یثیرها الأعداء، وقال: لقد آن الأوان أن یضع المسلمون خلافاتهم الداخلیة جانباً، وینظمون صفوفهم ویعدون العدة اللازمة لمواجهة العدو المشترک لهم.

وأعرب السید إدریس قدوس، إمام الجمعة فی ساحل العاج ورئیس المجلس الإسلامی هناک، عن شکره للجمهوریة الإسلامیة فی إیران لتنظیمها مؤتمر الوحدة فی العاصمة طهران، وقال: إن الاختلافات المذهبیة والفکریة البسیطة لیست بالأمر الجدید، بل إن التاریخ الإسلامی حافل بمثل هذه النزاعات والخلافات، لکنها لم تجر الى الانقسام والتشرذم أبداً.

وأشار شیخ الاسلام امام إدریس قدوس الى المقاصد السیاسیة التی تقف وراء الانقسامات الموجودة فی العالم الاسلامی، مؤکداً على دور الزعماء الدینیین الکبیر فی التوعیة الاجتماعیة، ولفت أنظار الناس الى الدسائس والمؤامرات التی یحوکها العدو، محذراً من إمساک العدو بزمام أمور المسلمین، مشدداً على لزوم تعزیز الوحدة والتلاحم والتضامن.
ولفت الى القدرة الفکریة والثقافیة والسیاسیة والاجتماعیة الکبیرة للمسلمین، وقابلیتها على إزاحة معوقات الوحدة الاسلامیة، مضیفاً: إن مصیر سیاسة التفرقة للعدو ومساعیه الواسعة الرامیة الى شق الصف الإسلامی هو الفشل الذریع لا محالة/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.