14 March 2010 - 16:06
رمز الخبر: 1968
پ
البحرین:
رسا/العالم الإسلامی- بمشارکة باحثین من داخل البحرین وخارجها انطلق صباح الیوم الأحد؛ مؤتمر "العلاّمة الشیخ حسین آل عصفور..الرسالة والموقف" حیث یستمر ثلاثة أیام من 14 حتى 16 مارس/ آذار بقریة الدراز.
انطلاق فعالیات مؤتمر "العلاّمة الشیخ حسین آل عصفور..الرسالة والموقف".<BR>
<BR>
وبحسب البرنامج سیناقش المؤتمر حوالی 18 ورقة، تتوزع على محاور تشمل الفقه والتاریخ وعلم الکلام..وتتناول سیرة العلامة الشیخ حسین آل عصفور الذاتیة، وظروف عصره الثقافیة والسیاسیة، العلامة الشیخ حسین فقیها، العلامة الشیخ حسین مؤرخا، العلامة الشیخ حسین أدیبا، العلامة الشیخ حسین متکلما، مدرسة الشیخ حسین الفقهیة وتاریخ أسرة آل العصفور.
وفیما یتعلق بأهداف المؤتمر قال عضو اللجنة العلیا المنظمة عبدالکریم العصفور فی بیان أصدره قبل أسبوع عن انطلاق المؤتمر، أنه: "یهدف إلى التعریف بشخصیة العلامة الشیخ حسین آل عصفور، وتراثه العلمی والثقافی، والتفاعل مع ذلک التراث، واتخاذ موقف إیجابی منه مبنی على مقاییس العلم ومنهجیته، والتعریف بالمدرسة الفقهیة التی ینتمی إلیها العلامة العصفور، وموقعها الفقهی، وتکاملها مع المدارس الأخرى فی حفظ الدین الإسلامی، واتخاذ سیرة الشیخ ونتاجه العلمی منطلقا لدراسة التراث الفقهی البحرینی وسیرة أعلامه الأجلاء".
وبحسب لجنة المؤتمر ستقدَّم صبیحة الافتتاح کلمات کل من سماحة السیّد محمد حسین فضل الله (بالنیابة)، الشیخ عیسى أحمد قاسم، الشیخ علی الکورانی والشیخ حسن الصفار.
ومن بین الأوراق المقدّمَة للمؤتمر؛ ورقة بعنوان:"إمامة أهل بیت النبی بالنص الجلی والخفی.. مؤلفات الشیخ حسین نموذجا" للسید حسن النمر، وورقة تحت عنوان:"العلاقة بین طریقتی الإستدلال فی مدرسة أهل البیت من وجهة نظر العلامة الشیخ حسین" للشیخ محمد عسیران، ورقة "کتابة السیرة عند الشیخ حسین وخصائصها الفنیة" للدکتور سالم النویدری، فیما یقدم الدکتور علی خضیر ورقة بعنوان: "الشیخ حسین آل عصفور واتجاهاته الحدیثیة"، أما ورقة الدکتور صباح عباس عنوز فعنون ورقته بـ"الشیخ حسین آل عصفور.. رؤى نقدیة". تجدر الإشارة إلى أن المفکر المصری الدکتور حسن حنفی یشارک فی هذا المؤتمر.
ومن المقرّر أن یختتم المؤتمر أعماله یوم الثلاثاء ببیان ختامی یقدمه الأمین العام للمؤتمر أحمد المرزوق.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.