10 May 2010 - 00:21
رمز الخبر: 2189
پ
إمام جمعة أصفهان
رسا/أخبار الحوزة المحلیة ـ أشار إمام جمعة أصفهان إلى دور مکتب الإعلام الإسلامی فی توعیة المجتمع وإعداد العلماء، وقال: إنّ ما ینفع العالم الإسلامی الیوم هو وجود العالم العابد الواعی.
إنّ إعداد العلماء الواعین حاجة أساسیة للعالم الإسلامی


أفاد تقریر وکالة رسا للأنباء فی أصفهان، أنّ سماحة آیة الله سید یوسف طباطبائی نژاد، إمام جمعة أصفهان، تحدث فی المراسم التی أقیمت بمناسبة تأسیس مکتب الإعلام الإسلامی فی أصفهان، فقال: إنّ ما یستنتج من الأحادیث هو أنّ العالم الفاسق والعابد الجاهل کلاهما مضر للإسلام، والعالم الواعی هو العالم الوحید الذی ینتفع به فی مجال نشر ثقافة أهل البیت (ع).
وضمن نقده إلى أسلوب بعض التیارات التی تتظاهر بالدین بهدف ترویج الخرافة وإثارة الفرقة بین الشیعة والسنة، أبدى قائلاً: إنّ هذه الأعمال تتنافی مع سیرة الزهراء المرضیة علیها السلام، وهی من أسباب آلام وویلات الشیعة وسقوطهم شهداء على أیدی الإرهابیین فی البلدان الأخرى.
وضمن إشارة إمام جمعة أصفهان إلى أنّ الوظیفة التی تترتب علینا فی عصر الغیبة، تتمثل بنشر التشیع بین جمیع الأدیان والمذاهب، صرح قائلاً: إنّ قلیلاً من التفکیر یدلنا على عدم إمکانیة نشر مدرسة أهل البیت (ع) من خلال السب والشتم.
واستطرد قائلاً: إنّ الأفراد الذین یدعون أنّهم أتباع أهل البیت (ع)، ویعملون على خلاف سیرتهم، لا ینتجون سوى البغضاء وإبعاد الناس عن مدرسة التشیع.
ومن خلال إشارة سماحة آیة الله طباطبائی ‌نژاد إلى ضرورة حفظ الأسرار فی الإسلام، أفاد قائلاً: یجب أن لا یباح بجمیع العقائد أین ما کان؛ لأنّ الأحادیث تشیر إلى أنّ الشخص إذا تکلم بشیء فی المغرب فأدى ذلک إلى أذیة وضرر شیعی فی المشرق، فسینال عاقبة فعله.
وضمن بیانه إلى أهمیة العالم العابد، أوضح قائلاً: إنّ مکتب الإعلام الإسلامی، هو أحد المؤسسات القیمة؛ لأنّه مظهر تثقیف وتوعیة العالم العابد.
کما اعتبر ممثل ولی الفقیه فی محافظة أصفهان عدم توسعة مراکز إرسال المبلغ وقلة معلومات بعض المبلغین، مشکلتین أساسیتین تواجه عملیة التبلیغ، وأبدى قائلاً: إنّ مکتب الإعلام لکونه المتصدی لمسؤولیة تعلیم المبلغین لإرسالهم إلى التبلیغ داخل البلد وخارجه، ومرکز الإعلام الإسلامی لکونه یقوم بإرسال المبلغین إلى مختلف أنحاء البلد؛ یعدان رکنین أساسین فی هذا المجال، ویجب أن تقوم بقیة المراکز بالتعاون معهما.


ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.