18 June 2010 - 00:14
رمز الخبر: 2346
پ
امام جمعة مدینة جلفا:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال امام جمعة جلفا مشیراً الى النهضة العلمیة للامام الهادی (ع): وقف هذا الامام الهمام فی طلیعة خط المواجهة للشبهات.
کان الامام الهادی (ع) یقف فی الخط الأمامی لمواجهة الشبهات<BR>

فی تصریح أدلى به الى مراسل وکالة رسا للأنباء فی تبریز، شمال ایران، أشار سماحة الشیخ علی انتظاری، امام الجمعة فی مدینة جلفا، الى ذکرى استشهاد الامام علی النقی الهادی (ع)، وقال: یعتبر المنهج العلمی والمنطقی الذی تمیز به إمامنا علی الهادی (ع) أسوة لرجال الدین فی مواجهة التیارات المنحرفة.

وتابع سماحته قائلاً: عُرف عن الامام الهادی (ع) استناده الى القرآن والسنة النبویة الشریفة فی مواجهة أعداء الاسلام المحمدی الأصیل والرد على الشبهات المطروحة إذ ذاک.

ولفت سماحة الشیخ انتظاری، مدیر حوزة جلفا العلمیة، الى أن عصر الامام الهادی (ع) اتسم بکثرة المذاهب الکلامیة والعقائدیة، مبیناً: کانت تلک المذاهب تظهر بشکل مغر وخداع، یدفع بالناس الى التردد فی سلوک سبیل الحق.

وأردف سماحته قائلاً: استطاع هذا الامام الهمام التصدی لتلک التیارات المنحرفة، وکشفها الى الناس، وبالتالی صیانة الدین الاسلامی الحنیف من کل ألوان البدع والخرافات.

وشدد سماحته على أن الامام علی بن محمد الهادی (ع) کان یقف فی الخط الأمامی لمواجهة الشبهات المطروحة، مصرحاً: کان یمیط اللثام عن النحل والفرق الباطلة عن طریق المشارکة فی مجالس المناظرة والخطابة، بالاضافة الى بعث الرسائل والرد على الأسئلة.

وأکد سماحة الشیخ على أن حسن الخلق ومدارة الناس من جملة خصائص الامام علی الهادی (ع)، مردفاً: کان الناس یتوسلون بهذا الامام لحل مشاکلهم المادیة والمعنویة، وکان الامام یلقاهم بوجه طلق على الدوام.

وفی الختام، شدد سماحته على ضرورة التأسی بالسیرة العملیة العطرة لهذا الامام، مضیفاً: لقد أروى الامام ظمأ المتعطشین الى الحقیقة من النبع الصافی لعلوم أهل البیت (ع)/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.