19 October 2010 - 09:23
رمز الخبر: 2755
پ
سماحة الشیخ علی دوست:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- أکد سماحة الشیخ علی دوست، عضو رابطة مدرسی الحوزة العلمیة على أن زیارة قائد الثورة الاسلامیة الى قم زیارة تاریخیة وذات نتائج باهرة.
تواجد القائد فی قم یساعد على تقریب وجهات النظر والأفکار الموجودة فی الحوزة العلمیة<BR>

فی تصریح أدلى به الى مراسل وکالة رسا للأنباء، أشار سماحة الشیخ أبو القاسم علی دوست، الى زیارة قائد الثورة الاسلامیة الى محافظة قم، مسلطاً الضوء على أبرز نتائجها والمکتسبات المتحققة على إثرها.

لفت سماحة الشیخ علی دوست الى أن هذه الزیارة بمثابة زیارة تاریخیة، قائلاً: إن زیارة القائد الى مرکز عالم التشیع ومعدن الفقه ومعقل المرجعیة تمثل فرصة طیبة للحوزة العلمیة لدراسة ومراجعة الکثیر من المسائل والقضایا المختلفة.

وأشار سماحته الى لقاء فضلاء الحوزة العلمیة والعلماء والمبلغین بقائد الثورة الاسلامیة، موضحاً: هذه اللقاءات والزیارات بوسعها تقریب وجهات النظر والأفکار الموجودة فی الحوزة العلمیة.

وأضاف سماحته قائلاً: لو مثلنا الحوزة العلمیة بالجبل، فالمراجع والعلماء والشخصیات الکبیرة تقف على قمة هذا الجبل، والأساتذة والباحثین والمحققین على سفح الجیل، وباقی الطلاب والدارسین أسفل منه.

وتابع سماحته القول: هذه ثلاث دعامات للحوزة العلمیة، ولکل منها رؤیته وأدبیاته وطریقته الخاصة به، ولو تمکنا من التقریب بینها لکان إنجازاً عظیماً.

وأکد سماحته أن من أبرز نتائج هذه الزیارة هو التجدید والتنظیر الدینی فی مختلف المجالات، مصرحاً: وجود الحوزة العلمیة رهن بالتنظیر والتجدید، ولا بد من مواصلة هذا الأمر.

وأشار سماحته الى مطالب قائد الثورة الاسلامیة من الحوزة العلمیة، مؤکداً على أن ما قامت به الدوائر المختصة فی هذا المجال مرضٍ بشکل عام، متابعاً: لقد کان ذلک سبباً فی دخول الباحثین الى میادین مختلفة من البحث العلمی، فأصبح لدینا رسائل وأطروحات جیدة فی مواضیع شتى؛ ما یکشف عن الإنجازات الکبیرة على هذا الصعید.

وتابع سماحته: لقد وضعت خطوات مبارکة وجیدة فی سیاق تحقیق مطالب القائد؛ ولکن کان من الممکن تقدیم ما هو أفضل من ذلک عبر التخطیط والدراسة المستوعبة.

وأشار سماحته الى أن الأجواء إیجابیة لاستقبال القائد، ولا قیمة لمخططات الأعداء، ملفتاً: إن لم یقم الأعداء بإثارة الأجواء والصخب الاعلامی المفتعل فهو أمر مدهش؛ ولذا لا ینبغی لنا الاهتمام بتلک التحرکات، بل لا بد من مواصلة السیر الى أمام فی طریق العلم والمعرفة/ 985.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.