02 November 2010 - 15:17
رمز الخبر: 2808
پ
آیة الله علوی جرجانی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- اعتبر آیة الله علوی جرجانی ولایة الفقیه من النعم الالهیة الکبیرة، مشدداً على ضرورة تبعیة جمیع أفراد المجتمع للولی الفقیه.
الکمال الحقیقی رهن بالعمل بالتعالیم الدینیة والقیم الالهیة


أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن سماحة آیة الله السید محمد علی علوی جرجانی، الأستاذ اللامع فی الحوزة العلمیة فی قم، استقبل حشداً من کوادر حرس الثورة الاسلامیة. وفی کلمة له بالمناسبة، أشار سماحته الى التعالیم الدینیة للشریعة الاسلامیة الغراء، قائلاً: إذا ما رغب أفراد المجتمع فی بلوغ الکمال الحقیقی والسعادة الواقعیة، فعلیهم السیر وفق التعالیم الغنیة للدین الاسلامی المبین.

وأکد سماحته على أن التقدم المعنوی للانسان رهن بالعمل بأوامر الأئمة الأطهار (ع) والعلماء من بعدهم، مردفاً: یجب على المجتمع الاستفادة المثلى من توجیهات الفقهاء ومراجع الدین، وبذل قصارى الجهود لبلوغ السعادة الحقیقیة.

وأشار سماتحته الى منزلة ولایة الفقیه فی التعالیم الدینیة، قائلاً: إن جمیع أعمالنا وتصرفاتنا تخضع لإشراف من الذات الالهیة المقدسة، وولی العصر والزمان (عج)؛ فعلینا دائماً أن نعتبر أنفسنا فی محضر الله تعالى.

ولفت سماحته الى أن العبودیة الحقیقیة تصد الانسان عن ارتکاب المعاصی والمحرمات، مصرحاً: سیبادر الانسان الى إصلاح عمله والتحسب لکل ما یفعله متى ما تیقن من وجود رقیب علیه وناظر إلیه.

وفی الختام، أوضح سماحة السید أن ولایة الفقیه والثورة الاسلامیة من النعم الالهیة على الشعب الایرانی، متابعاً: یجب على الجمیع التبعیة والولاء لولی أمر المسلمین وقائد الثورة الاسلامیة، والإصغاء الى توصیاته ومواعظ مراجع التقلید أیضاً/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.