24 February 2011 - 21:03
رمز الخبر: 3121
پ
آیة الله نوری همدانی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- أشار آیة الله نوری همدانی الى تصاعد وتیرة الصحوة الاسلامیة، مؤکداً على أن الاستکبار العالمی فی حالة ذهول من المدّ الإسلامی المتنامی.
الاستکبار العالمی مذهول من تصاعد المدّ الإسلامی فی العالم


أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن المرجع الدینی سماحة آیة الله حسین نوری همدانی، أشار فی ختام درس الفقه لمرحلة البحث الخارج فی قم الى مقتطفات من کلمات الإمام علی (ع) فی کتاب نهج البلاغة، مسلطاً الضوء على الفتن المختلفة منذ صدر الاسلام الى الیوم.

کما أشار سماحته الى المنزلة الرفیعة والمکانة المتمیزة للعلامة الشهید الأول وتألیف کتاب اللمعة، قائلاً: لقد دوّن هذا العالم أصول الفقه الشیعی من دون أن یشعر أهل السنة بذلک.

الى ذلک، نوه سماحته بالحملة الشرسة التی یشنها الاستکبار العالمی على الاسلام والقیم الدینیة الأصیلة، مضیفاً: إن الاستکبار العالمی الیوم ذاهل من المدّ الاسلامی المتصاعد فی العالم، وخاصة الفکر الشیعی الذی احتل مکانة مرموقة فی مختلف أنحاء العالم.

وتابع قائلاً: نشهد الیوم تحرکاً شعبیاً واسعاً فی العدید من بلدان العالم، وازدهاراً غیر مسبوق للصحوة الاسلامیة فی کثیر من بلدان الشرق الأوسط، ببرکة الثورة الاسلامیة فی ایران.

ومضى فی القول: لقد استیقظت الشعوب فی دول کمصر وتونس والجزائر والبحرین والیمن وغیرها، وبدأت تقف بوجه حکامها الظلمة والمستبدین.

وشدد سماحته على أن الثورة الاسلامیة أرست أسس الثقة بالنفس فی الدول العربیة والاسلامیة، ما أدى الى هذه الثورات الشعبیة الواسعة، مؤکداً على ضرورة الوحدة بین مکونات الأمة الاسلامیة أمام الاستکبار العالمی والأعداء الطامعین.

وفی الختام، قال سماحته: سیأتی إن شاء الله الیوم الذی تتوحد فیه الأمة الاسلامیة وتتمکن من تقریر مصیرها بنفسها/ 985.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.