03 May 2011 - 00:07
رمز الخبر: 3358
پ
آیة الله علوی جرجانی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- استنکر آیة الله علوی جرجانی قمع الاستکبار العالمی للشعوب المسلمة فی البلدان المختلفة، مذکراً إیاهم بمصیر المجرمین من أمثال صدام.
على العتاة والمستبدین الاتعاظ بالمصیر الأسود لصدام وأمثاله


أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن سماحة آیة الله السید محمد علی علوی جرجانی، الأستاذ الکبیر فی حوزة قم العلمیة، استقبل الیوم عدداً من الضباط فی قوى الأمن الداخلی المسؤولین عن مراکز الشرطة فی ایران، وتحدث فیهم مشیراً الى بعض الوصایا الأخلاقیة اللازمة.

وفی هذا السیاق، قال سماحته: الناس جمیعاً بحاجة الى الوعظ والنصیحة، فیتوجب علیهم الاستماع الى العظات الأخلاقیة بین الفینة والأخرى.

وشدد سماحته على أن الموعظة الحسنة تزیل الصدأ من القلوب وتجلو الأنفس، مضیفاً: إن الغبار والصدأ یستولی على قلب الانسان وروحه ما لم ینصت الى الوعظ والنصیحة باستمرار.

وأردف سماحته: إن الانکباب على الأمور الدنیویة تدفع الانسان الى الغفلة عن ذکر الله ونسیان القضایا المعنویة؛ فعلى الإنسان أن یلتفت لئلا یشغله اللهو والهوى عن ذکر الباری عز وجل.

الى ذلک، شجب سماحته الجرائم النکراء التی یرتکبها الاستکبار العالمی فی البلدان المختلفة، مذکراً العتاة والحکام المستبدین بالمصیر الأسود للطواغیت من أمثال صدام.

ولفت سماحته الى أن العالم یشهد فی کل یوم مزیداً من الظلم والمجازر، مؤكدا: لن یفضی مصیر الجبابرة والظلمة الذین لم یرأفوا بشعوبهم أیضاً إلا الى ما آل إلیه مصیر أضرابهم نحو المجرم صدام.

کما أشار سماحته الى المکانة الرفیعة للنظام الاسلامی وولایة الفقیه، موصیاً المتواجدین فی محضره بالسیر على خطى الولی الفقیه وانتهاج السیرة العطرة لقائد الثورة الاسلامیة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.