29 May 2011 - 00:19
رمز الخبر: 3476
پ
امام جمعة تبریز:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- شرح آیة الله شبستری أبعاد شخصیة مؤسس الثورة الاسلامیة فی ایران مؤکداً على أنه تمیز بسرعة تشخیص العدو من الصدیق.
ما میز الامام الراحل سرعة تشخیصه للعدو والصدیق



أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن آیة الله محسن مجتهد شبستری، ممثل الولی الفقیه فی محافظة أذربیجان الشرقیة، أشار الى ذکرى رحیل إمام الأمة الخمینی الکبیر (قده) وقال: شخصیة الامام العلمیة والفقهیة لا تخفى على أحد، ومن أبرز سماته وخصاله الحنکة وإدارة الحکومة الاسلامیة.

وشدد سماحته على أن الامام حقق مقولة الشهید مدرس "سیاستنا عین دیننا ودیننا عین سیاستنا"، مردفاً: ما أهم ما میز الامام الفقید هو سرعة تشخیصه للعدو والصدیق؛ فقد کان ضلیعاً بمعرفة العدو الباطنی المعبر عنه بالنفس الأمارة، والعدو الخارجی وهو الاستکبار العالمی.

وأشار سماحته الى فراسة الامام الخمینی (قده) وقال: نشهد الیوم تحقق نبوءة الامام بشأن الثورات الشعبیة فی المنطقة، بعد أکثر من ثلاثة عقود على توقع الامام لذلک.

وأشار سماحته الى أن انتخاب الخلف الصالح للامام، سماحة آیة الله الخامنئی، مثّل نقلة نوعیة فی تاریخ الثورة الاسلامیة فی ایران، متابعاً: کما هو دیدن المؤسس، اعتبر القائد برؤیته الشاملة وفکره الثاقب أن هذه الثورات سبباً لمزید من الوحدة والتلاحم بین المسلمین، کما أننا بتنا نرى تحقق نفوذ النضهة الى عمق قارة أوربا.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.