06 February 2012 - 09:17
رمز الخبر: 4300
پ
آیة الله طبرسی، ممثل الولی الفقیه فی مازندران:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال آیة الله طبرسی: المکانة الرفیعة للنظام المقدس فی الجمهوریة الاسلامیة فی ایران مدینة لجهود الجیل الشاب وتضحیاته.
التقدم الإیرانی حصل فی ظل الإیمان والتقوى والثقة بالنفس


أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء من ساری أن لفیفاً من المعلمین والتلامذة زاروا آیة الله نور الله طبرسی، ممثل الولی الفقیه فی محافظة مازندران. وأکد سماحة الشیخ على أن أطفال الیوم هم رجال المستقبل وصنّاعه، مردفاً: التنشئة الصحیحة للأبناء تضمن صواب مسیرتهم ومستقبل البلاد.

ولفت سماحته الى أن الیافعین والشباب یضطلعون بدور واسع ومؤثر فی تعزیز الحرکة العلمیة، متابعاً: المکانة الرفیعة للنظام المقدس فی الجمهوریة الاسلامیة فی ایران مدینة لجهود الجیل الشاب وتضحیاته.

وأکد على أن الشباب الایرانی هیأ الأرضیة اللازمة للازدهار العلمی فی الوقت الذی یُفرض علینا الحظر، وقال: هذا التقدم الکبیر الناتج عن الجهد العظیم جاء فی ظل الإیمان والتقوى الالهیة والثقة بالنفس لدى الشعب الایرانی.

وشدد سماحته على أن الأعداء کرسوا جمیع طاقاتهم لوقف عجلة التقدم العلمی فی الجمهوریة الاسلامیة فی ایران منذ ثلاثین عاماً، مضیفاً: إن قطار التطور العلمی والرقی الوطنی یقترب کل یوم من بلوغ محطته الأخیرة.

الى ذلک، أوصى سماحته بأن تکون الفتیات الایرانیات أسوة لسواهن من فتیات العالم فی ارتداء الزی الاسلامی والحجاب الشرعی، قائلاً: یجب إیلاء أهمیة کبرى لقضیة الحجاب وإقامة الصلاة فی وقتها، لا سیما فی المدارس وبین شریحة الشباب.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.