23 February 2012 - 08:27
رمز الخبر: 4367
پ
آیة الله تسخیری، أمین عام مجمع التقریب بین المذاهب:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- أکد آیة الله تسخیری على أن العلاقات الثقافیة بین مصر وإیران تمیزت بالعمق والأصالة رغم محاولات الأعداء الرامیة الى إلقاء الشبهات.
لا أساس لدعوى قیام إیران بنشر التشیع فی مصر



أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء، نقلاً عن العلاقات العامة فی مجمع التقریب بین المذاهب الاسلامیة، أن آیة الله تسخیری، أمین عام المجمع، أعرب عن سروره لنجاح الانتخابات البرلمانیة فی مصر وتحقیق إرادة الشعب فی اختیار ممثلیهم فی الحکومة، قائلاً: لم تنقطع العلاقات الثقافیة بین مصر وإیران مطلقاً، بل تمیزت بالعمق والأصالة رغم محاولات نظام مبارک لإضعافها ومساعی أعداء الاسلام الرامیة الى إلقاء الشبهات.

وقال سماحته مشیراً الى العلاقة بین البلدین على المستویات المختلفة: من الشبهات الواهیة التی یثیرها الأعداء، دعوى تدخل الجمهوریة الاسلامیة فی ایران فی مسألة نشر التشیع فی مصر، ونحن هنا نعلن بکل ثقة أن هذه الاتهامات عاریة عن الصحة، إذ إننا لا نرضى حتى بالمساعی الفردیة فی هذا المجال.

وأضاف سما حته قائلاً: إننا ندعو الجمیع الى تعمیق أواصر المحبة ووشائج المودة، والإشارة الى نقاط الالتقاء والقواسم المشترکة؛ لیتم توحید الرؤى والمواقف، وبالتالی التغلب على التحدیات التی تعترض سبیل الأمة الاسلامیة.

وأمِل سماحته بإقامة علاقات دبلوماسیة متینة بین البلدین المسلمین الکبیرین، خدمة للمسلمین کافة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.