04 April 2012 - 09:06
رمز الخبر: 4474
پ
السید حسن عاملی، العضو فی مجلس الخبراء:
رسا/ تقاریر- قال السید عاملی: لما خسر العدو الرهان فی الحرب النفسیة والحرب الناعمة، أخذ یشنّ حرباً اقتصادیة للقضاء على النظام الاسلامی.
الأعداء بشنون حربا اقتصادیة على النظام الإسلامی فی إیران

أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء من أردبیل أن سماحة السید حسن عاملی، ممثل الولی الفقیه فی محافظة أردبیل، قال خلاله لقائه بعدد من المسؤولین من القطاع التربوی: جرب الأعداء منذ انتصار الثورة الاسلامیة فی ایران الى الیوم سبلاً مختلفة لإسقاط النظام الاسلامی، لکنها جمیعاً باءت بالفشل بفضل الله تعالى.

وشدد سماحته على أن الجمهوریة الاسلامیة فی ایران عانت من أشد أنواع الحظر الاقتصادی والحرب الإعلامیة على مدى 33 عاماً، متابعاً: لما خسر العدو الرهان فی الحرب النفسیة والحرب الناعمة، أخذ یشنّ حرباً اقتصادیة للقضاء على النظام الاسلامی.

وأشار سماحته الى أن عزم الشعب الایرانی على تحقیق توجیهات قائد الثورة الاسلامیة فی ایران بدعم الإنتاج الوطنی والاستثمارات الایرانیة أمر جادّ، وقال: انطلاقاً من البصیرة النافذة لسماحة القائد فی الشأن الإداری، فقد دعا الجمیع فی هذا العام الى الجهاد فی مجال الإنتاج والعمل.

ولفت سماحته الى أن الحرب الاقتصادیة وسیلة للضغط الشدید، مضیفاً: فی الوقت الذی بدأ الأعداء بشنّون حرب اقتصادیة شاملة،مستفیدین من وسائل الضغط الدولیة فی هذا المجال، یتوجب على کل فرد فینا العمل بالمسؤولیة الملقاة على عاتقه بالنحو الأکمل.

وأشار سماحته الى الحرب الإعلامیة فی الأشهر الماضیة، قائلاً: إن المشارکة الواسعة للشعب الإیرانی فی الانتخابات البرلمانیة الأخیرة دلیل على انتصار إیران الاسلامیة فی هذه الحرب النفسیة، وعلى العدو أن یدرک وعی الشعب ویکف عن هذه الألاعیب.

وبیّن سماحته الرسالة الخطیرة للمعلم فی تنشئة جیل شاب وخلاق وصانع للمستقبل، مردفاً: أنس الطالب بالقرآن الکریم یوجب نشر القیم الاسلامیة وترسیخ المجتمع الاسلامی، فی حین أن العلم الخالی من المعرفة الدینیة یعتبر آفة على الإنسان.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.