22 April 2012 - 09:01
رمز الخبر: 4516
پ
آیة الله نوری همدانی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال آیة الله نوری همدانی: کلما سرنا صوب الوحدة کسبنا قدرة أکبر؛ ذلک أنه لیست هناک مشکلة تدمر البلاد کالاختلاف والتناحر.
الاختلافات تؤثر سلباً على اقتدار النظام الاسلامی<BR>
أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن المرجع الدینی سماحة آیة الله حسین نوری همدانی أکد خلال استقباله لمدیریْ مؤسسة الإسکان وشرکة النفط فی محافظة قم على أن العلم هو أساس جمیع الخیرات والجهل عامل رئیس فی الانحطاط، مردفاً: الإیمان بالله والتوکل على الله یعملان على اعتزازز الإنسان، لکن العلم فی الاسلام ممتزج بالإیمان.

واعتبر سماحته خدمة الناس عبادة لا تدانیها عبادة وتوفیقاً کبیراً للإنسان، وقال: لا شک فی أن تقدیم الخدمة الى الشعب من أعظم الأمور التی أوصى بها الدین، ویجب أن یعلم العاملون فی هذا المجال بقدر هذه الخدمة.

وقال سماحته کذلک: ورد فی الروایات الدینیة أن أحب الناس الى الله تعالى هو من یقدم نفعاً أکبر الى الناس؛ وعلیه فخدمة الأمة تبعث على التقریب الى الله تعالى.

الى ذلک، قال سماحته مشیراً الى حظر الاتحاد الأوربی لاستیراد النفط الإیرانی: إننا نتصرف فی الملف النووی وفقاً لحاجة البلاد واستهلاکنا من الطاقة؛ لکن الغرب یسعى دائماً الى افتعال الأزمات والتشبث بالحجج الواهیة بسبب ضغائنة تجاه الجمهوریة الاسلامیة فی ایران.

ولفت سماحته الى أن هؤلاء الغربیین عاجزون عن مواجهة الشعب الإیرانی المؤمن، وقال: لقد استعرضت الجمهوریة الاسلامیة فی ایران قدرتها حینما قطعت تصدیر النفط الى بعض البلدان الأوربیة، ولا ریب فی أن هذا لا یشکل إلا جزءً من قدرتنا الکبیرة.

وشدد على الدولة الإسلامیة عامل لعزة المسلمین فی العالم، متابعاً: کلما سرنا صوب الوحدة کسبنا قدرة أکبر؛ ذلک أنه لیست هناک مشکلة تدمر البلاد کالاختلاف والتناحر، کما أن الاختلافات تؤثر سلباً على اقتدار النظام الاسلامی.

وأکد على أن المواقف الانفعالیة تجاه الأعداء مناقضة للتعالیم الاسلامیة، قائلاً: ثمة آیات وروایات کثیرة تؤکد على لزوم الوقوف بصلابة أمام الأعداء، بعد توحید المسلمین صفوفهم وتنظیم جبهتهم الداخلیة.

وفی الختام، ذکر سماحته أن امتلاک روح إیمانیة وجهادیة من العوامل الأخرى لکسب النجاح والتوفیق، موضحاً: لقد أحرز شعبنا الإیرانی المسلم تقدماً کبیراً على کثیر من المستویات فی ظل هذه الروح.


ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.