03 January 2020 - 17:24
رمز الخبر: 454911
پ
خطيب مسجد الكوفة المعظم:
اكد امام وخطيب جمعة مسجد الكوفة المعظم ان التعدي الأمريكي السافر ضد قادة الحشد الشعبي المجاهد جاء نتيجة الاتفاقية الأمنية التي وقعتها حكومة العراقية مع الجانب الامريكي.

أفاد مراسل وكالة رسا للأنباء في النجف الاشرف ان امام وخطيب جمعة مسجد الكوفة المعظم السيد "ضياء الشوكي" اكد خلال خطبة صلاة الجمعة ان التعدي الأمريكي السافر ضد قادة الحشد الشعبي المجاهد جاء نتيجة الاتفاقية الأمنية التي وقعتها حكومة العراقية مع الجانب الامريكي.

واضاف مراسلنا في النجف الاشرف، ان السيد "ضياء الشوكي" أرجع سبب التعدي السافر الأخير من قبل أمريكا ضد فصائل الحشد الشعبي المجاهد وارتحال كوكبة من رجال العراق وشجعانه شهداء على مذبح الوطن وجرح العشرات إلى الاتفاقية الأمنية التي وقعتها حكومة "التخلف" آنذاك، مشيراً إلى إنها اتفاقية مجحفة بحق أمن العراق وسلامة شعبه.

وتابع مراسلنا في النجف الاشرف ان الشوكي قال خلال خطبة الجمعة انه لا خلاص اليوم للعراق إلا بترك الشعارات السقيمة، منوها: إن المؤامرة على العراق وأهله اكبر من ان تلجمها شعارات التنظير الفارغ.

وأوضح الشوكي: إن مسؤولية أهل العراق تتعين بالبحث وإيجاد القيادة الواعية واتباعها وتنفيذ أوامرها من دون تشكيك ولا تخذيل.

وأضاف الشوكي: إن ما نشاهده اليوم في الساحة العراقية من مصائب ومحن وسياسات أدى إلى تجبر الحكومة الفاسدة وتجاوزها على القيم والنفوس والأعراض، مستدركاً: وما ذلك إلا نتاج طبيعي لتخلي فئات مجتمعية كثيرة عن القيادة وتوجيهاتها الرصينة.

وأرجع إمام جمعة الكوفة سبب التعدي السافر الأخير من قبل إمريكا ضد فصائل الحشد الشعبي المجاهد وارتحال كوكبة من رجال العراق وشجعانه شهداء على مذبح الوطن وجرح العشرات إلى الاتفاقية الامنية التي وقعتها حكومة التخلف آنذاك، مشيراً إلى إنها اتفاقية مجحفة بحق أمن العراق وسلامة شعبه.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة