03 May 2012 - 17:23
رمز الخبر: 4554
پ
رسا/العالم الإسلامی- شدد ممثل "حرکة الجهاد الاسلامی" فی لبنان على أن الحرکة متمسکة بخیارها المقاوم ولن تتزحزح عنه أبدا، مجددا رفض الحرکة للتدخل الاجنبی فی سوریا ودعهما للحوار الداخلی بما یحفظ سوریا الدولة والدور.
الرفاعی: الجهاد الإسلامی لن تتنازل عن الثوابت.. ونؤید الحوار بین النظام والمعارضة فی سوریا


أکد ممثل حرکة الجهاد الإسلامی فی لبنان أبو عماد الرفاعی فی حدیث صحافی ان "حرکة الجهاد الإسلامی" فی فلسطین لن تتنازل عن الثوابت قید أنملة وهی على إستعداد لتقدیم کل ما تتطلبه المصالحة والوحدة الوطنیة، بما یضمن حقوق الشعب وثوابته الوطنیة ویحفظ المقاومة".
وإعتبر ان "الدور المصری لم یکن دوراً محایداً لأن ترکیبة النظام لصیقة بالفریق الأمیرکی، مؤکداً ان العلاقة مع الجمیع تمر عبر فلسطین والموقف من الجمیع یتحدد بناء على موقفهم من فلسطین وقضیة أهلنا ودعم مقاومة شعبنا وصموده، وضد المشروع الإسرائیلی".
وفی الموضوع السوری أشار الرفاعی إلى اننا "ندعم الإصلاحات فی سوریة، ولکننا نرفض التدخل الأجنبی، ونؤید الحوار بین النظام والمعارضة لإخراج سوریة من النفق المظلم، وإخراجها مما یحضر لها".
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.