16 May 2012 - 23:16
رمز الخبر: 4619
پ
شیخ الأزهر:
رسا/العالم الإسلامی- جدد شیخ الأزهر الدکتور أحمد الطیب، تأکیده على تجمید العلاقات مع الفاتیکان، إلى أن یعتذر عن مواقفه السابقة تجاه الإسلام والمسلمین، موضحا أن الحوار مع الشعوب الکاثولیکیة مستمر على مستوى العالم.
العلاقة مع الفاتیکان مجمدة حتى یعتذر عن إسائته للإسلام


جاء ذلک خلال استقباله لسفیر إیطالیا بالقاهرة کلاودیوما سیفیکو، ومن جانبه جدد سفیر إیطالیا دعوته للإمام الأکبر لزیارة إیطالیا بدعوة من رئیس الوزراء، وقد قبل شیخ الأزهرالدعوة لزیارة الجمهوریة الإیطالیة.
وحول الوضع فى مصر اوضح الطیب أن مصر على أعتاب الانتخابات الرئاسیة، وأن إرادة ووعى الشعب سیختار بشفافیة رئیسه، وما یختاره الشعب فالازهر معه لأنه یعبر دائمًا عن نبض الشعب وضمیر الأمة. وحول الدستور المرتقب إصداره، أکد شیخ اللاازهرعلى تأیید الأزهر الشریف لکل المواد التى تحافظ على هویة الأمة المصریة وتوافقها الوطنى، وتنطلق بمصر نحو الآفاق الرحبة فى العلم والتقدم والازدهار.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.