17 May 2012 - 09:07
رمز الخبر: 4623
پ
آیة الله علوی جرجانی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال آیة الله علوی: ینبغی لطالب العلم أن یزدان بالورع والعفة، بحیث ما إن یراه الناس حتى یشاهدوا وجههه النورانی ویستذکروا الله تعالى.
التقوى لباس الروح وهی معیار التفاضل بین أبناء البشر

أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن المرجع الدینی سماحة آیة الله محمد علی علوی جرجانی التقى یوم أمس بلفیف من طلاب العلوم الدینیة من مدینة تربت حیدریة. وفی کلمة له فیهم، أشار سماحته الى أهمیة التقوى فی التعالیم الدینیة، قائلاً: یجب رعایة التقوى من قبل طلبة العلوم الدینیة وفضلاء الحوزة العلمیة أکثر من جمیع شرائح المجتمع.

وشدد سماحته على دور علماء الدین فی قیادة المجتمع، مبیناً: إن کان العالم من أهل المعاصی والذنوب لا یستطیع حینئذ إرشاد الآخرین الى الصراط القویم، ومن الممکن أن یحتذی الناس بمنهجه الخاطئ.

وتلا سماحته الآیة 26 من سورة الأعراف، قائلاً: کما أن اللباس من الضروریات للبدن، فلا یظهر الإنسان أمام الآخرین إلا مرتدیاً للباس المناسب، فإن لباس الروح هو التقوى؛ فهذا خیر تشبیه ذکره الباری تعالى للتقوى.

ونقل سماحته عدداً من الروایات فی مجال الورع والعفة، وقال: ینبغی لطالب العلم أن یزدان بهاتین الخصلتین، بحیث ما إن یراه الناس حتى یشاهدوا وجههه النورانی ویستذکروا الله تعالى.

وبیّن سماحته بعض الأمور الأخلاقیة، وقال مخاطباً طلبة العلوم الدینیة: إن أداء صلاة اللیل والتهجد والقیام بمختلف العبادات یسهم کثیراً فی تقدمکم المنعنوی، فلا ینبغی لکم الغفلة عن ذلک.

وذهب سماحته الى أن الوقار والحلم من الصفات الأخرى الهامة الملازمة لطلبة العلوم الدینیة، وأردف: یجب أن تکونوا صبورین إزاء المصائب ونوائب الدهر. وقد ورد فی بعض الروایات أن الإمام (ع) یوصی باکتساب العلم وتزیینه بالوقار والحلم.


ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.