18 May 2012 - 21:40
رمز الخبر: 4630
پ
أشارإمام جمعة طهران المؤقت حجة الاسلام والمسلمین الشیخ "کاظم صدیقی" الى المفاوضات المرتقبة بین ایران ومجموعة الدول (5+1) فی بغداد ، مؤکدا أن الشعب الایرانی لن یتخلی عن حقوقه النوویة قید انملة معتبرا سعی السعودیة لضم البحرین مؤامرة مشؤومة تحاک بضوء أخضر من أمیرکا والصهیونیة العالمیة.
ضم البحرین إلى السعودیة لن یکتب له النجاح


تطرق إمام جمعة طهران المؤقت الجمعة فی طهران المؤقت حجة الاسلام والمسلمین الشیخ "کاظم صدیقی" إلى المحادثات التی جرت بین الجمهوریة الاسلامیة فی إیران ومجموعة الـ 6 فی اسطنبول موضحا أن هذه المحادثات أثبتت بأن الشعب الایرانی لیست لدیه أیة مشکلة على هذاالصعید.
وأشار سماحته إلى فتوى الإمام السید علی الخامنئی بشأن حرمة صنع وانتاج واستخدام الاسلحة النوویة مؤکدا عدم حاجة الشعب الایرانی الى مثل هذه الاسلحة المدمرة، لان سلاح الشباب هوالایمان، مؤکدا أن لغة التهدیج لن تثنی الشعب الإیرانی عن التمسک بحقوقه.
وفی موضوع البحرین أشاد "صدیقی" بانتفاضة الشعب البحرینی التی مضى علیها حتى الآن 15 شهرا، دون أن تفتر همته برغم ما واجهه من قمع وإجرام من قبل حکومة آل خلیفة، والتی حصلت على ضوء اخضر من الإدارة الأمریکیة وتدخل مباشر من السعودیة.
وأشار سماحته الى المخطط السعودی لضم البحرین معتبرا ایاه بمؤامرة مشؤومة تحاک بضوء أخضر من أمیرکا والصهیونیة العالمیة، وأکد سماحته أن السعودیة باتت الیوم فی موقف ضعف موضحا أن الشعبین البحرینی والإیرانی لن یتحملا مثل هذه المؤامرة أبدا.
وأکد إمام جمعة طهران المؤقت على أن آل سعود الذین لم یتمکنوا من قمع الإنتفاضة الشعبیة من خلال احتلالهم العسکری للبحرین لن یحصلوا على أی هدف عبر اتخاذهم هذا القرار القاضی بضم البحرین الى السعودیة.
فلسطینیا أشار إمام جمعة طهران المؤقت الى دعم الشعب الإیرانی لمعرکة نحو 1600 اسیر فلسطینی یقبعون فی زنزانات وسجون الکیان الصهیونی الذین استطاعوا وعبر إضرابهم عن الطعام ومقاومتهم الباسلة من فرض مطالبهم على عصابات الکیان الصهیونی.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.