29 May 2012 - 16:39
رمز الخبر: 4680
پ
تونس:
رسا/العالم الإسلامی- تحصّل حزب التحریر الإسلامی فی تونس على تأشیرة العمل القانونی، و من المنتظر أن یعقد الحزب الیوم الثلاثاء ندوة صحفیة لیقدم برنامجه و ترکیبة مکتبه التنفیذی للرأی العام .
حزب التحریر یحصل على التأشیرة القانونیة


وتجدر الإشارة إلى أن الحکومة التی یسطیر فیها إسلامیو النهضة قد منحت الشهر الفارط التأشیرة لحزب جبهة الإصلاح وهو أول حزب سلفی ببلاد المغرب العربی .
وللإشارة فإن حزب التحریر ذو المرجعیة الإسلامیة یرفع شعار الخلافة ویسعی لتطبیق الشریعة و قد تقدم الحزب فی الأشهر الفارطة بمشروع دستور یشرح فیه رؤیته لإقامة الخلافة بتونس.
حزب التحریر فی تونس، هو فرع لحزب التحریر الذی تأسس سنة 1953 فی القدس على ید القاضی تقی الدین النبهانی.
ترتبط أفکار حزب التحریر فی تونس بکافة فروع الحزب فی العالم، حیث یدعو إلى "استئناف الحیاة الإسلامیة بإقامة دولة الخلافة"، ویتبع الفرع التونسی إلى قیادة الحزب المرکزیة.
ویرجح أن البدایة لحزب التحریر فی تونس کانت عام 1973م، حیث نجح فی استقطاب بعض من الضباط فی الجیش التونسی. وقد أعلن الحزب عن وجوده فی تونس عام 1983م، حیث قام بإصدار دوریة بعنوان "الخلافة" وٌزعت فی المساجد للتعریف بحزب التحریر.
بعد الثورة أصدر حزب التحریر فی تونس بیاناً فی الیوم التالی لسقوط نظام زین العابدین بن علی، وتقدم الحزب لاحقاً بطلب ترخیص فی العمل القانونی على عهد الباجی قائد السبسی الا انه لم یتلق إلا أن هذا الطلب رفض فی حینه من قبل وزارة الداخلیة إستناداً للمادة الثالثة من الدستور. لکن االعدید من اعضاء الحکومة الجدیدة ابدوا رغبتهم وتطلعهم الى انخراط مختلف التیارات السلفیة فی منظومة العمل القانونی بما یسهم فی توضیح الحالة السیاسیة فی البلاد.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.