29 May 2012 - 16:54
رمز الخبر: 4682
پ
آیة الله علوی جرجانی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال آیة الله علوی: یجب أن یکون أتباع مدرسة أهل البیت سائرون على درب أئمتهم الأطهار (ع) ونبیهم الکریم (ص) فی التعاطی مع الإساءة الى المقدسات الدینیة.
لا یقدم على الاساءة الى المقدسات الدینیة إلا الجهلة

أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن آیة الله السید محمد علی علوی جرجانی، الأستاذ فی العلوم العقلیة فی حوزة قم العلمیة، أکد على ضرورة تحمل المؤمنین للإساءات الصادرة عن الأشخاص الجهلة، وقال: یجب أن یکون أتباع مدرسة أهل البیت سائرون على درب أئمتهم الأطهار (ع) ونبیهم الکریم (ص) فی التعاطی مع الإساءة الى المقدسات الدینیة.

وأشار سماحته، خلال استقباله لعدد من المتطوعین فی حرس الثورة الاسلامیة فی ایران، الى قصة الاساءة الى الإمام علی السجاد (ع) قائلاً: رد هذا الإمام الهمام على الشخص المسیء بأنه إن کان ما قلته صحیحاً فغفر الله لی وإلا فغفر الله لک. فکان هذا الکلام سبباً فی استحیاء الشخص، کما أنه یمثل درساً کبیراً لجمیع أتباع هذا المذهب العظیم، بل وللمسلمین عموماً.

وشدد سماحته على لزوم ضبط النفس أمام استهزاء الآخرین، لافتاً الى انه لا یقدم على الإساءة الى المقدسات الدینیة والشخصیات البارزة فی الأدیان المختلفة إلا الجهلة، داعیاً الى ضرورة التعاطی المدروس مع هذه الأمور.

وتلا سماحته الآیة الشریفة: «وعِبَادُ الرَّحْمَـنِ الَّذِینَ یَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَ إِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا »، متابعاً: هذا هو خط عباد الرحمن والمؤمنین الکرام فی مثل هذه القضایا.

الى ذلک، أشار سماحته الى عظمة شهر رجب الأصب وبیان فضائله، وقال مخاطباً الحاضرین: علیکم استغلال هذا الشهر الشریف والاستفادة من الأجواء الروحانیة المفعمة بالإیمان فیه، فلا بد من الإکثار من الذکر والاستغفار کقول: "لا إله إلا الله"؛ لأن هذه الجملة لها آثار معنویة وبرکات کثیرة، کما أنها تقی الإنسان من الوقوع فی آفة الریاء.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.