31 August 2009 - 16:47
رمز الخبر: 498
پ
برلمانی ایرانی فی ذکرى استشهاد الرئیس السابق:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال فرهاد بشیری: استطاع الشهید رجائی بسلوکه وطریقة إدراته أن یکون مثالاً یحتذى به للمسؤولین والشعب الایرانی.
کان رجائی أسوة کاملة وقدوة حسنة للشعب والمسؤولین<BR>
<BR>

فی تصریح أدلى به مراسل وکالة رسا للأنباء، قال السید فرهاد بشیری، البرلمانی الایرانی والعضو فی لجنة التعلیم والبحث العلمی فی مجلس الشورى الاسلامی: استطاع الشهید رجائی بسلوکه وطریقة إدراته أن یکون مثالاً یحتذى به للمسؤولین والشعب الایرانی.

وأضاف السید بشیری: من أبرز ما تمیزت به الحکومة فی عهد الشهید رجائی الصدق والصراحة والمثابرة، ولم یخطر بباله یوماً ما أن یستغل منصبه ومرکزه الاجتماعی والسیاسی لنیل مآربه وأغراضه الشخصیة قط.

وتابع: لقد کان هذا المرحوم یبدی عنایة فائقة بالقیم والمعتقدات التی یدین بها المجتمع، وهذه هی الخصیصة التی جعلت منه إنساناً بارزاً وسیاسیاً ناجحاً فی عیون الایرانیین.

وفی جانب آخر من حدیثه، شدد على لزوم تعزیز المنزلة التربویة للتربیة والتعلیم من أجل إعداد کوادر مؤمنة بالقیم، موضحاً: دائرة التربیة والتعلیم تمثل المنظومة الأساسیة للتربیة والتعلیم فی البلاد؛ لذا یعتمد الاعمار والتنمیة والتقدم لمجتمع ما على وزارة التربیة والتعلیم، إذ کلما أبدی اهتمام أکبر بهذا الموضوع ظهرت ثماره ونتائجه على کافة المستویات فی البلاد.

وقال السید بشیری، العضو فی الائتلاف الأصولی الذی یشکل أغلبیة البرلمان الایرانی: لقد تمکنت وزارة التربیة والتعلیم فی الفترة السابقة من تقدیم مستوى عال من الخدمات للمجتمع من خلال المتصدین الموسومین بالکفاءة والتخصص والاهتمام بالقضایا العامة.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.