01 October 2012 - 15:14
رمز الخبر: 5199
پ
نبذة تاریخیة
رسا/ اخبار الحوزه المحلیة-أن الحوزه العلمیه فی مدینة الأهواز ترجع قدمتها إلی القرن الثانی والقرن الخامس الهجری وکان فی هذا القرنین ظهر علماء لهذا المنطقة أمثال حسن بن سعید، علی بن مهزیار ، محمد بن مهزیار، ابراهیم بن مهزیار الاهوازی، واسرة نوبختی لتریج العلوم الدینیه.
قدمةالحوزة العلمیة فی الاهواز<BR>
قدمةالحوزة العلمیة فی الاهواز<BR>
قدمةالحوزة العلمیة فی الاهواز<BR>
قدمةالحوزة العلمیة فی الاهواز<BR>
اهواز احد المراکز التشیع فی القرون الاسلامیة وکذلک مدینتی قم وری من المراکز الشیعة فی ایران و الحوزه العلمیه فی مدینة الأهواز کانت قدمتها إلی القرن الثانی والقرن الخامس الهجری وکان فی زمان هذا القرنین ظهر علماء لهذا المنطقة أمثال حسن بن سعید، علی بن مهزیار ، محمد بن مهزیار، ابراهیم بن مهزیار الاهوازی، واسرة نوبختی لتریج العلوم الدینیه فی المنطقة کما کان الاشعریة فی مدینة قم و العلماء الکبری فی ری الذین کانوا زعماء التشیع .
کانت مدینة الاهواز فی ذلک العصورمن المراکز العلمیة والاقتصادیة لکن فی القرن الخامس ومابعدها اصیبت المدینة بالحوادث الطبیعیة مثل السیل والزلزال والطاعون و قلّ من ازدهارهذه المنطقة العریقة.
وفی القرن 14 الهجری بسبب تردد السفن البحریة فی شط کارون وتأسیس الشرکات التجاریة ازدهرت مدینة الاهواز مرة ثانیة أما فی العصر القاجاریة والبهلوی انتشرت الثقافة الغربیة فی مدینة الاهواز و انحط من مقام الحوزة العلمیة بسبب هذه الثقافة الوهمیة ولکن بیوت العلماء والشخصیات الدین لهذه المنطقة أمثال السید عیسی کمال الدین الذی شارک فی حرب الجهاد ضد الاستعمار البریطانی وبیت صاحب جواهر(ره) والشیخ نصر الله هویزی الکرمی(ره) والشیخ طا هویزی وبعض العلماء فی منطقة دشت آزدگان کانت بویتهم مفتوحة لطلاب العلم والدین.
ازدهار الحوزه العلمیة الاهواز:
فی عام 1350 هـ ق قریب إلی 80 عام تأسست حوزه العلمیة لآیة الله میرزا جعفر الانصاری(ره) وکان فی هذه الفترة الزمنیة جاء مهاجرین عدید من العلماء لمدینة الاهواز امثال اسرة الانصاری و سادات المرعشی والجزائری و بوجود هذه العلماء ازدهرت مدینة الاهواز فی العلوم الدینیة والاسلامیة و بدأت بعض المدارس بالعمل الدراسی مثل مدرسة آل طیب، مدرسة مرعشی فی عام 1388 هـ ش ودارالعلم فی سنة1345 هـ ش ومدرسة آیة الله الکرمی.
والأجواء الحاکمة علی المنطقة بعد الثورة الاسلامیة وانتشار الثقافة الغربیة کان السبب الرئیسی لعدم حضور اهالی المنطقة فی الحوزة العلمیة، وکان عدد أکثر الطلاب الحوزة العلمیة هم من اهالی المدن المجاورة لهذه المنطقة مثل، ایذه ، باغملک، رامهرمز، دشت آزادگان، وفی الواقع الامر إحصائیة عددالطلبة الحوزه العلمیة فی ذلک العصر من 120 طلبة عشرین طالب کان من اهالی مدینة الاهواز.
الحوزة العلمیةفی الأهواز ازدهرت بعد الثورة الاسلامیة وکان آیة الله السید محمد علی موسوی جزائری له دوراً بارزاً فی إنجاز هذا العمل.
کان آیة الله السید محمد علی موسوی جزائری فی سنة1353هـ ش ممثل الإمام الخمینی(ره) فی محافظة خوزستان وبیته کان مقراً لترویج العلم وبعد الثورة الاسلامیة العظیمةفی سنة 1360 هـ ش عین من قبل الإمام الخمینی (ره) إمام الجمعة فی مدینة الاهوازوهذا کان مع بدایة الحرب المفروضة واغلاق بعض المدارس العلمیة فی هذا المدینة وبسبب الحرب أکثر الاساتذةوالطلبة هاجروا إلی دیارهم أو ذهبوا إلی ساحة الحرب لدفاع عن الوطن .
فی زمن الحرب قام آیة الله السید محمد علی موسوی جزائری والشیخ احمد السیاحی(ره) والشیخ حسین فردوسی (ره) والسید خضر الموسوی بجمع الطلاب فی حسینیة العباسیة لأستمرار الدرس التی آنذاک کانت القوات البعثیة قریبة لمدینة اهواز و مستهدفة القصف ، لکن بجهود العلماء استمر الدرس العلمی وحضر الطالب وبعد فترة هذه المدرسة التی اقیمت فی حسینیة العباسیة انتقلت إلی مدرسة آیة الله مرعشی لکن بعد ثلاثة شهور ذهبوا الطلاب هذه المدرسة مع آیة الله السید محمد علی موسوی جزائری إلی دارالعلم.
دارالعلم مدرسة علمیة کبیرة التی کانت لها دوراً بارزاً فی طلیعة الثورة الاسلامیة وهی أحدی المراکز العلمیة للثورة الاسلامیة وفی ایام الحرب المفروضة دعمت الجبهات والشعب الایرانی وکانت مرکز لتعلیم وتدریب الجنود ولاتزال هیکلیتهاالعلمیة قویة فی انتشار العلم والدین الاسلامی.
ثم بعد ذلک أسس آیة الله السید محمد علی موسوی جزائری فی سنه1360 هـ ش الحوزة العلمیة الإمام الخمینی(ره) فی الاهواز التی تماز بمزایا وخصائص فریدة وقد تجاوز عدد طلابها الفضلاء الألف فی المستویات الدراسیة المختلفة وفی طلیعتهم مئات من الأجلاء یحضرون البحوث العلیا فی الدراسة العلمیة ، حیث یستفیدون من حضرة استاذهم الفقیه المفضال السید الجزائری مباحث الفقه ولأصول./9456
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.