01 October 2012 - 22:20
رمز الخبر: 5201
پ
آیة الله جعفر السبحانی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- وشدد سماحته على أن إظهار المحبة للنبی الکریم (ص) من واجبات المسلمین، قائلاً: محبة أهل البیت (ع) توجب القرب من الله تعالى.
على المسلمین الحفاظ على الآثار الإسلامیة وصیانة تراث أهل البیت (ع)

أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن المرجع الدینی سماحة آیة الله جعفر السبحانی أکد على لزوم أن یقوم المسلمون بالحفاظ على الآثار الإسلامیة وتراث أهل البیت (ع)، وأضاف: أحد سبل تحقیق هذا الأمر إظهار قبور الأئمة الأطهار (ع)، خلافاً لما یتوهمه بعض الجهلة الذین یهدمون هذه البقع الطاهرة.

ولفت هذا المرجع كیف أن بعض المسیحیین یشکّون فی وجود المسیح (ع)؛ إذ لم یبق منه لا قبر ولا کتاب، فأخذتهم به الظنون وتصوروا أنه أسطورة.

ومضى سماحته فی القول: نزلت آیات التطهیر والمودة والمباهلة فی وصف أهل البیت (ع) وکشفت عن عظمتهم ومنزلتهم السامیة فی الإسلام. فکان النبی الأعظم (ص) یأمر الحسنین (ع) بأن یقولوا "آمین" بعد دعائه، ما یبین دورهما فی استجابة الدعاء، کما کان یرکبهما على ظهره، ویقول إنه یحب من أحبهما؛ وعلیه فمحبة أهل البیت (ع) توجب القرب من الله تعالى.

وشدد سماحته على أن إظهار المحبة للنبی الکریم (ص) من واجبات المسلمین، متابعاً: وردت آیات عدة فی حب النبی، فمحبته أولى من محبة الوالدین، ویتجلى هذا الحب فی مصادیق متنوعة.

وأکد على وجوب محبة أهل البیت والعترة الطاهرة (ع) أیضاً، وقال: من جملة مصادیق الحب، العمل بجمیع أوامر النبی والأئمة المیامین (ع)، مضافاً إلى تکریم الأئمة من أهل البیت.

وقال سماحته مشیراً الى قوله تعالى: "فی بیوتٍ أذن الله أن تُرفع": لما قرأ النبی (ص) هذه الآیة قام إلیه رجل فقال: أی بیوت هذه یا رسول الله؟ قال: بیوت الأنبیاء، فقام إلیه أبو بکر فقال: یا رسول الله! هذا البیت منها لبیت على وفاطمة؟ قال: نعم، من أفاضلها. وعلى هذا الأساس، فبیوت الحسنین (ع) أیضاً مصداق لهذه الآیة الشریفة، ومهما کرمنا تلک البیوت نکون قد عملنا بالآیة المبارکة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.