06 October 2012 - 08:36
رمز الخبر: 5225
پ
إمام جمعة کوت عبد الله فی خوزستان:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- انتقد الشیخ الخضیراوی حذف أمریکا زمرة المنافقین من لائحة المنظمات الإرهابیة، مؤکداً أنها ارتکبت جرائم بشعة.
لن یهدأ غضب المسلمین حتى محاکمة المنتجین للفلم المسیء إلى الإسلام

أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء من الأهواز أن سماحة الشیخ جاسم الخضیراوی، إمام الجمعة فی مدینة کوت عبد الله التابعة لمحافظة خوزستان، أکد فی خطبة صلاة الجمعة على أن الإساءة الى النبی الکریم (ص) من خطط أعدا الإسلام، وقال: منذ انتصار الثورة الإسلامیّة فی إیران والأعداء لم یکفوا عن الإساءة الى المقدسات بغیة تحقیق أهدافهم المشؤومة.

ومضى سماحته فی القول: لن یهدأ غضب المسلمین، وخاصة الشعب الإیرانی الغیور، حتى اعتذار القائمین على إنتاج هذا الفلم المسیء وتقدیمهم الى العدالة.

وأشار سماحته الى قیام أمریکا بحذف زمرة "منافقی خلق" من لائحة الإرهاب، مضیفاً: لا زمرة فی العالم أکثر ارتکاباً للجرائم والمجازر من هذه الزمرة الضالة؛ لأنها قتلت منذ اندلاع الثورة الإسلامیّة فی إیران الى الیوم أکثر من 15 مسلماً، جلّهم من النساء والأطفال.

ولفت سماحته الى تأکید الإمام الخمینیّ الراحل (قُدّس سرّه) وقائد الثورة الاسلامیة على اتحاد المنافقین مع أمریکا والغرب، مردفاً: یسعى الغرب الیوم الى الاستفادة من المنافقین کآلة لضرب الأمن فی بعض البلدان مثل سوریا.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.