07 October 2012 - 23:31
رمز الخبر: 5233
پ
آیة الله إیمانی، ممثل الولی الفقیه فی فارس:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال الشیخ إیمانی: السبب الذی یدفع السعودیة الى دعم المتمردین فی سوریا هو خوفها من انتقال التمرد الى الحکومة المستبدة فیها.
الحل فی سوریا یمرّ عبر صنادیق الاقتراع لا مدّ المسلحین بالأموال

فی تصریح أدلى به الى مراسل وکالة رسا للأنباء، اعتبر آیة الله إیمانی، ممثل الولی الفقیه فی محافظة فارس، أن محاولة قلب نظام الحکم فی سوریا عبر مدّ المسلحین بالمال أمر مطابق لقانون الغاب، وقال: الشعوب الحرة فی العالم ترفض هذه الطریقة فی التعاطی مع الحکومات والأنظمة، فهی تشبه ما قام به نابلیون وهتلر من جرائم.

ولفت سماحته الى استیاء الکثیرین من طریقة إدارة العالم، مضیفاً: یجب إخراج الإرهابیین من سوریا، وإذا کانت الحکومة غیر مرغوب فیها یجب أن یقوم الشعب بتغییرها عن طریق صنادیق الاقتراع.

وأشار سماحته الى الحل الذی أطلقه قائد الثورة الإسلامیّة فی إیران حول الأزمة السوریة، قائلاً: أکد القائد على أننا لو أردنا إنقاذ الشعب السوری من هذه الأزمة ینبغی على الدول التی ترسل المسلحین وتقوم بحرب بالنیابة فیها أن تکف عن هذا العمل، وأن تدع الشعب السوری یقرر مصیریه بنفسه بما لدیه من ثقافة وحضارة.

وشدد على أن أمریکا تمارس النفاق السیاسی، مردفاً: لقد سقط القناع عن وجه أمریکا والدول الغربیة المساندة لها، فهم من أوقدوا نار الحرب فی فیتنام وأفغانستان والعراق، بالإضافة الى ما یرتکبونه من جرائم فی غوانتینامو، وفی الوقت ذاته لا زالوا یتشدقون بشعار حقوق الإنسان.

ومضى سماحته فی القول: الاستکبار العالمی یرتدی مختلف الأقنعة بحسب ما تقتضی المصلحة من أجل خداع الناس، وهذا ما یفعله مع الجمهوریة الإسلامیة فی إیران، لکن إیران لا تنطلی علیها تلک الألاعیب.

وأکد على أن سکوت أمریکا عما یجری فی البحرین انتهاک صارخ لحقوق الإنسان، وقال: السبب الذی یدفع السعودیة الى دعم المتمردین فی سوریا هو خوفها من انتقال التمرد الى الحکومة المستبدة فیها ولکی تحافظ على موقعها فی المنطقة کعمیل لأمریکا بامتیاز.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.