15 October 2012 - 09:45
رمز الخبر: 5298
پ
مسئول المکتب السیاسی فی حوزة خراسان العلمیة
رسا/أخبار الحوزة المحلیة ـ قال سماحة حجة الإسلام والمسلمین سید جعفر الحسینی یگانه: إنّ قول قائد الثورة وسلوکه أسوة للحوزات العلمیة، فیجب علینا التأسی به فی حیاتنا الدراسیة، لاسیما وهو یؤکد للطلاب دائماً؛ بوجوب مناوئة الاستکبار والمطالبة بالحق وعدم التسلیم مقابل الاستکبار.
قول قائد الثورة وسلوکه أسوة للحوزات العلمیة
فی إطار اللقاء الذی أجراه معه مراسل وکالة رسا للأنباء فی مشهد، قال سماحة حجة الإسلام والمسلمین سید جعفر الحسینی یگانه: إنّ ولی أمر المسلمین (حفظه الله) کلّما زار محافظة من محافظات البلاد حلّت البرکات فیها وفی سائر المناطق الأخرى من البلد.

وأوضح بأنّ زیارة سماحة آیة الله الخامنئی (حفظه الله) إلى محافظة خراسان الشمالیة جعلت أبناءها ینتابهم النشاط ویعیشون روحیة مفعمة بالأمل والحیویة والإیمان الولائی، فضلاً عن تقویة روح المناوئة للاستکبار بین أبناء الشعب، وقال: إنّ المدارس العلمیة فی هذه المحافظة وطلابها حازوا على برکات کثیرة من هذه الزیارة کبقیة أبناء الشعب الذین جاؤوا لاستقبال قائد الثورة بشغف وشوق، حیث جدد سماحته حیاتهم الطلابیة ورسم لهم خارطة مستقبلیة ومنهجاً جدیداً تنتفع به الأجیال اللاحقة؛ ومضى فی القول: کلما زار ولی أمر المسلمین (حفظه الله) محافظة، وأین ما حلّ ازدادت برکات المنطقة التی حلّ فیها، بحیث ینتفع کافة أهالی تلک المنطقة من برکات وجوده؛ لأنّ وجوده رحمة إلهیة تشمل الجمیع لا فئة دون فئة.

وشدد سماحته على ضرورة قیام طلبة الحوزات العلمیة فی جمیع أنحاء البلاد، وأین ما کان محل دراستهم بهدایة الناس، من خلال التأکید على الاقتداء بکلام القائد، ورؤاه، وخطه، وسلوکه، وسیرته؛ وأخذ العبرة منه ونقلها إلى الآخرین؛ مشدداً على ضرورة أن تکون حرکات وسکنات وأقوال وأفعال القائد أسوة لنا، ویجب علینا الاقتداء بها فی حیاتنا الدراسیة، لاسیما وهو یؤکد للطلاب دائماً؛ بوجوب مناوئة الاستکبار والمطالبة بالحق وعدم التسلیم مقابل الاستکبار.

وصرّح سماحة حجة الإسلام والمسلمین الحسینی قائلاً: لقد أکّد قائد الثورة (دام ظله) فی حدیثه على: (أنّ ما یقوم به العدو من نشاط ضدّنا هو بسبب مطالبتنا بالاستقلال ومناوئتنا للاستکبار وعدم تسلیمنا مقابل العدو)؛ ولذلک علینا ـ نحن الطلاب ـ أن نهتم دائماً بهذه الخصوصیة، ونتعلّم من قائدنا بأننا یجب أن نعادی الاستکبار دائماً، ولا نسلّم أبداً للاستکبار والقوى الزائفة، ونهدی الناس دائماً لهذا الأمر؛ ومضى قائلاً: یجب على أبناء الشعب فی محافظة خراسان الشمالیة استثمار فرصة حضور ولی أمر المسلمین (حفظه الله)، والترحیب به ترحیباً خاصاً؛ لیجعلوا العدو الذی زرعوا فی قلبه الیأس، یعیش حالة الیأس هذه دائماً، ویُفهموا الأعداء بأنّهم سیبقون دائماً أنصاراً لقائد الثورة ومن السائرین على خطاه والممتثلین لأوامره.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.