22 October 2012 - 15:04
رمز الخبر: 5355
پ
قیادی بحزب النور السلفی:
رسا/العالم الإسلامی- قال الشیخ شعبان درویش، القیادى بحزب النور "السلفى"، وعضو الجمعیة التأسیسیة لوضع الدستور، إن خطاب الدکتور محمد مرسى رئیس الجمهوریة، إلى شیمون بیریز رئیس الکیان الصهیونى، یعد أدنى أنواع التطبیع!
(إسرائیل) واقع إقلیمى.. ولیس أمامنا إلا التعامل مع هذا الکیان

وأضاف الشیخ السلفی "درویش" فى تصریحات لـ"الیوم السابع" المصریة: "حتى لا ندفن رؤوسنا فى التراب فإن خطاب "مرسى" ل(إسرائیل) أدنى أنواع التطبیع، وأشار "درویش" إلى أن (إسرائیل) واقع إقلیمى، وخاصة أن بیننا وبینها اتفاقیات دولیة ولذلک مقبولا أن تتحاور القیادة السیاسیة التى على رأسها الدکتور محمد مرسى معها".

وأضاف: "لیس أمامنا إلا التعامل مع هذا الکیان للوصول إلى الحد الأدنى لمطالب المصریین بخصوص تغیرات معاهدة کامب دیفید".
 
وللتذكیر فقد سبقت هذا التصریح الكثیر من الإشارات عن قیادیین فی حزب النور السلفی من الكون الحزب لیست له مشكلة مع (إسرائیل)، وكان الناطق الرسمی للحزب قد أدلى بتصریح لرادیو الجیش الإسرائیلی مؤكدا التوجه التطبیعی لحزب النور مع الكیان الصهیونی الغاصب.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.