24 October 2012 - 15:16
رمز الخبر: 5370
پ
نظرا للظروف الحرجة والمؤلمة التی یعیشها لبنان والمنطقة العربیة
رسا/العالم الإسلامی- دعا نائب رئیس المجلس الإسلامی الشیعی الأعلى الشیخ عبد الأمیر قبلان "المسلمین واللبنانیین إلى التعقل واستلهام الحکمة والصبر والتضحیة من معانی العید، والتی تأمرنا بالإستقامة والورع والابتعاد عن الإنفعال والإرتجال وعدم الإنزلاق فی الفوضى ولجم الغرائز عن الشهوات".
الشیخ قبلان یعتذر عن عدم تقبل التهانی بالعید
 
فی هذا الإطار، أکد الشیخ قبلان أن العید هو دعوة إلى الخیر والإقلاع عن السوء والشر والتزام نهج الوحدة والصلاح والتعاون، ما یحتم على المسلمین والعرب واللبنانیین أن ینبذوا الخلافات ویقلعوا عن المناکفات، ولا سیما أن بلادنا لا تزال عرضة لمؤامرات ومکائد ترید اغراقنا فی الفوضى والارتجال وبث الفتن فی صفوفنا بغیة تفریقنا وإثارة النعرات الطائفیة والمذهبیة المقیتة التی کانت ولا تزال خروجا على تعالیم دیننا وقیمنا الأخلاقیة الإنسانیة.

الى ذلک، أعلن المجلس الإسلامی الشیعی الأعلى الشیخ قبلان سیؤدی صلاة عید الأضحى المبارک ویلقی خطبة العید، عند السابعة والنصف صباح من یوم الجمعة المقبل، فی قاعة الوحدة الوطنیة - فی مقر المجلس الإسلامی الشیعی الأعلى.

واشار المجلس إلى أن الشیخ قبلان یعتذر عن عدم تقبل التهانی بالعید، نظرا للظروف الحرجة والمؤلمة التی یعیشها لبنان والمنطقة العربیة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.