30 October 2012 - 00:09
رمز الخبر: 5402
پ
حجة الإسلام والمسلمین امیدی:
رسا/أخبار الحوزة المحلیة ـ أوضح رئیس مرکز الثورة الإسلامیة للبحوث فی جامعة المصطفى بأنّ الجهود المبذولة لا تتناسب مع تغطیة ما أراده قائد الثورة من الحوزة العلمیة، ودعا المؤسسات المختلفة إلى تأسیس قسم للتنسیق بین المراکز الحوزویة؛ لغرض التسریع فی تحقیق الأمور التی أرادها القائد من الحوزة العلمیة.
ضرورة تبیین قدرة الفقه الشیعی على التنظیم السیاسی
 أشار سماحة حجة الإسلام والمسلمین مهدی امیدی إلى ذکرى زیارة ولی أمر المسلمین (حفظه الله) إلى مدینة قم، ودعا إلى السعی من أجل قیام الحوزویین بتحقیق ما أراده القائد من الحوزة العلمیة، وقال: إنّ توجیهاته حول طبیعة النظر إلى النظام والحکومة کان لها تأثیر مدهش؛ متابعاً: إنّ الکثیر من الأشخاص الذین کانت عقائدهم بقضایا الثورة الإسلامیة ضعیفة دخلوا المیدان السیاسی والاجتماعی، وهذا بذاته من المعطیات الکبیرة لزیارة قائد الثورة الإسلامیة إلى مدینة قم.

وأشار سماحته إلى الجهود المتواصلة التی تبذلها المراکز الحوزویة من أجل تحقیق توجیهات قائد الثورة الإسلامیة (دام ظله)، وقال: إنّ بعض مطالبات القائد ذات نظرة عامة للقضایا، والبعض منها یحتاج إلى تثقیف فی الحوزة العلمیة على المدى البعید؛ مؤکّداً على ضرورة دخول المراکز المختلفة إلى ساحة العمل، والسعی من أجل نشر هذه الثقافة؛ لأنّ ما تمّ إنجازه من عمل حتى الآن لا یتناسب مع تغطیة ما أراده قائد الثورة من الحوزات العلمیة.

وفی سیاق آخر شدد سماحة حجة الإسلام والمسلمین امیدی على ضرورة تأسیس قسم للتنسیق بین المراکز الحوزویة من أجل تحقیق مطالبات وتوجیهات ولی أمر المسلمین (حفظه الله)، وأشار سماحته إلى أهمیة تسلیط أضواء الحوزة العلمیة على الأخلاق، والعمل بدّقة من أجل تحقیق هذا الأمر، وقال: إنّ قیام الحوزة العلمیة بطرح فقه الأخلاق من وجهة نظر حکومیة، تعتبر من المسائل الضروریة، ویجب على کوادر الحوزة العمل بجدیة فی هذا المیدان.

وختم سماحته کلامه بالقول: إنّ إضفاء رؤیة حکومیة على جمیع أبواب الفقه، والبحث حول قدرات الفقه الشیعی على التنظیم السیاسی والاجتماعی، من الأمور الضروریة للحوزة العلمیة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.