06 September 2009 - 13:43
رمز الخبر: 559
پ
رسا / أخبار الحوزة العالمیة -استنكر الشیخ الدكتور تیسیر التمیمیقاضی قضاة فلسطین فی خطبة الجمعة التی ألقاها الیوم فی مسجد باریس الكبیرالإجراءات التی نفذتها سلطات الاحتلال الإسرائیلی فی الجمعة الثانیة من رمضانالمبارك؛ والتی حالت بین أبناء الشعب الفلسطینی ووصولهم إلى المسجد الأقصى المباركلأداء الصلاة.
قاضی القضاة یدعو لشد الرحال الى القدس والمسجد الاقصى


شووضح التمیمی الأخطار المحدقة بالمدینةالمقدسة والمسجد الأقصى المبارك، فالقدس تتعرض لأكبر حملة تطهیر عرقی من قبل سلطاتالاحتلال الإسرائیلی بهدف أسرلتها وعزلها عن محیطها الفلسطینی بجدار الفصل العنصریالذی أحاطتها به، وتتواصل ضدها عملیات تغییر المشهد التاریخی والحضاری والثقافی،وتطبق علیها الإجراءات التعسفیة وغیر القانونیة، فتضیق على أهلها بكل السبللتهجیرهم وإسكان غلاة المستوطنین مكانهم، والمسجد الأقصى المبارك یعانی من استفرادسلطات الاحتلال به لتنفذ مخططاتها فیه بعیداً عن أعین الأمة والعالم أجمع.

ووجه الدكتور التمیمی النداء إلى جمیعالمسلمین أینما كانوا أن یزحفوا إلى المدینة المقدسة وأن یقیموا فیها ویتسوقوامنها دعماً لأهلها وتكثیراً لسوادهم، وأن یشدوا رحالهم إلى المسجد الأقصى المباركوالحضور فیه حفاظاً علیه ودفاعاً عنه وإفشالاً للمخططات الخبیثة التی تستهدفه .

تأتی هذه الخطبة ضمن سلسلة المحاضراتوالندوات التی ألقاها قاضی قضاة فلسطین فی باریس بدعوة من اتحاد الجمعیاتالإسلامیة فی فرنسا، والتی دارت حول القضیة الفلسطینیة وما تتعرض له مدینة القدسوالمسجد الأقصى المبارك من انتهاكات وإجراءات تهویدیة فیهما من قبل الاحتلالالإسرائیلی.


المصدر: وكالة معا الأخباریة

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.